العثور على مادة مسرطنة جديدة في دواء شهير لتخفيض ضغط الدم

العثور على مادة مسرطنة جديدة في دواء شهير لتخفيض ضغط الدم
الدكتورة الصيدلانية رزان حسن
٢٨‏/٠٧‏/٢٠١٩

صرحت إحدى الأقسام الصيدلانية عبر الإنترنت بأنها عثرت على مادة كيميائية يحتمل أن تسبب السرطان في دواء فالسارتان، وهو دواء يوصف على نطاق واسع لتخفيض ضغط الدم تقوم بتصنيعه عدة شركات. استدعت المؤسسة العامة للغذاء والدواء FDA العشرات من أدوية ضغط الدم الملوثة بمواد أخرى يحتمل أنها تسبب السرطان. تقول المؤسسة إن هذه المنتجات تلوثت في الغالب أثناء الإنتاج في مصانع في الصين والهند.

وأفادت التقارير عن العثور على مستويات عالية من مادة كيميائية تسمى، N-Dimethylformamide (DMF) في دواء الفالسرتان.

DMF هي مادة مذيبة تستخدم لإنتاج الأدوية. تصنفها منظمة الصحة العالمية على أنها مادة مسرطنة محتملة للإنسان، وطالبت مؤسسات الأبحاث الصيدلانية مؤسسة الغذاء والدواء أن تستدعي جميع التركيبات الدوائية التي تحتوي على الفالسرتان.

ولكن ، وفقًا لمتحدث باسم المؤسسة العامة للغذاء والدواء، "فإن كميات DMF التي يتم الإبلاغ عنها أقل بـ 100 مرة من تلك التي تحددها المعايير الدولية كمستوى مثير للقلق بالنسبة للمرضى." وطلبات مؤسسات الأبحاث الصيدلانية أيضاً من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) أن تخفض بشكل كبير الكمية المقبولة، لتكون أكثر انسجاما مع المواد الكيميائية التي دفعت عمليات الاستدعاء السابقة.

اقرأ أيضاً:

أطعمة تسبب السرطان عليك تجنبها

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-07-28 22:32:33 | عدد المشاهدات: 5207

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi