الصداع المصاحب لصدمة الرأس الخفيفة يكون اسوأ من الصدمة الحادة

الصداع المصاحب لصدمة الرأس الخفيفة يكون اسوأ من الصدمة الحادة
٢١‏/٠٦‏/٢٠١٢

أخبار الطبي. وجدت دراسة حديثة ان الاشخاص الذين لديهم اصابة في الدماغ نتيجة لصدمة خفيفة يكون الصداع لديهم اكثر حدة و بأعداد  نوبات اكبر من الصداع مقارنة بالاشخاص الذين لديهم اصابة دماغ من متوسطة الى شديدة.

وقال الباحثون ان الصداع هو من اكثر الاعراض الجسدية شيوعا بعد اصابة الدماغ نتيجة لصدمة , ولكن الباحثون ارادوا دراسة الصداع بأثر مستقبلي مما يتضمن فيما اذا كانت حدة الاصابة لديها الاثر على السيطرة عليه.

قام الباحثون بتقييم المرضى المصابين باصابة في الدماغ نتيجة صدمة خفيفة او معتدلة او حادة بعد 3 اشهر و 6 اشهر و  12 شهر من اصابة الدماغ. الاشخاص الضين لديهم اصابة خفيفة كانوا اكثر احتمالا للاصابة بصداع جديد او اسوأ مقارنة بالاصابات المعتدلة او الحادة.

وقال الباحثون ان هذه النتائج يجب ان تحذر الاخصائين بعدم التقليل من اصابات الرأس الخفيفة الظاهرية وللنظر الى جميع اصابات الدماغ بشكل جدي.

كما اوضح الباحثون وجود زيادة كبيرة في عدد ادخال المراهقين الى قسم الطوارئ والذين تعرضوا الى اصابات مرتبطة بالرياضات.

  اقرأ أيضاً:

اصابات الدماغ

هل تعاني من الصداع دون معرفة سببه

عالج صداعك بمعرفة نوعه

 

المصدر: medicinenet

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-16 11:18:47

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi