اكتشاف طريقة اسرع واقل تكلفة لتشخيص الاصابة بمرض السل

اكتشاف طريقة اسرع واقل تكلفة لتشخيص الاصابة بمرض السل
٢١‏/٠٨‏/٢٠١١

أخبار الطبي. قام الباحثون باكتشاف طريقة اسرع واقل تكلفة لتشخيص الاصابة بمرض السل حيث يعتبر العائق الرئيسي للوقاية من المرض هو التشخيص البطيء والتكلفة العالية.

البكتيريا المسببة لهذا المرض تسمى العصيات السلية ويستغرق الكشف عنها في المختبرات 57 يوم. و قد تم اكتشاف طرق للتشخيص أسرع , ولكنها كان غالية الثمن ولا توجد في الدول النامية. لذا تم اكتشاف طريقة للتشخيص سريعة و غير مكلفة, حيث قام الباحثون باستخدام المسعر الدقيق "microcalorimeter " للكشف عن هذه البكتيريا وكانت هذه الطريقة اسرع من المستخدمة في المختبرات و بنفس سرعة الطرق الاخرى ذات التكلفة العالية حيث استغرق الكشف من 5.5 يوم الى 12.5 يوم.

المسعر الدقيق يعمل على قياس الحرارة المنبعثة من عملية كميائية او فيزيائية او حيوية. في هذه الحالة عند نمو البكتيريا قاموا بتحويل الارتفاع القليل في درجة الحرارة الى اشارات كهربائية التي يمكن تضخيمها وتسجيلها على اجهزة الحاسوب. ومن ثم تنتج اثار بيانية التي تكون فريدة لكل نوع من البكتيريا.

من هذه الطريقة الحديثة يمكن استخدام عينات متعددة لنفس الشخص في الوقت ذاته للتأكد من الاصابة او اجرائها لمعرفة تأثر الادوية بهذه البكتيريا او مقارنة فعالية الادوية المضادة للبكتيريا.

من الخصائص الاخرى المهمة لهذه الطريقة هو استخدام مواد رخيصة الثمن ومتوفرة.

 

 

 

 

 

 

المصدر: sciencedaily

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-11 21:00:59 | News Article View:

شارك المقال مع أصدقائك
هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi