لقاح جديد قد يوفر الحماية من فيروس نيبه

لقاح جديد قد يوفر الحماية من فيروس نيبه
١٣‏/٠٨‏/٢٠١٢

أخبار الطبي. قام باحثون بتطوير لقاح جديد قد يحمي الاشخاص والحيوانات من فيروس نيبه المميت (Nipah virus).

يوجد الفيروس طبيعيا في عدة انواع من خفافيش الفاكهة. وعند الاصابة فانها تسبب متلازمة الضائقة التنفسية والتهاب الدماغ. واوضح الباحثون ان 75% من الحالات المصابة بالفيروس تنتهي بالوفاة.

ووجد الباحثون انه عند تطعيم القردة باللقاح المعتمد على فيروس هندرا المرتبط بالبروتين السكري ج والذي وفر حماية كاملة ضد الاصابات من فيروس نيبه.

وقال الباحثون انه لم يتم الموافقة على لقاحات لمنع الاصابة بالامراض التي يسببها فيروس نيبه و هندرا لاستخدامها على الاشخاص او الحيوانات. وقد اظهر لقاح هندرا انه فعال بشكل كامل ضد الاصابة بكل من فيروس نيبه و هندرا لثلاثة انواع من الحيوانات على الاقل وظهرت امكانيته كلقاح فعال وآمن كلقاح ممكن للحيوانات او لقاح ممكن استخدامه على الاشخاص.

وتم تطوير اللقاح بالمختبرات باستخدام التقنيات الجزيئية , وحيث ان اللقاح احتوى على الجزء المترابط من الفيروس فانه من الممكن انتاجه في حد ذاته او تنقيته فهو نوع من اللقحات معروف بلقاح الوحيدات مما يجعله آمن للاستخدام.

واوضح الباحثون ان هذا اللقاح يقدم اثبات على ان اللقاح المترابط البسيط هو آمن و ممكن ضد فيروس نيبه ويعتبر اثبات ذلك على النماذج الاولية غير البشرية هو الخطوة الكبرى من اجل تطوير اللقاح للاستخدام العلاجي المستقبلي على الاشخاص.

المصدر:HealthDay News

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-11 21:04:01

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi