المشي لفترات قصيرة يلطف الاجهاد لمرضى سرطان البنكرياس

المشي لفترات قصيرة يلطف الاجهاد لمرضى سرطان البنكرياس
١٢‏/٠٤‏/٢٠١٢

أخبار الطبي.تقترح دراسة حديثة ان المشي المنتظم قد يساعد في تقليل الاجهاد والتعب لبعض المرضى المصابين بسرطان البنكرياس.

تضمنت الدراسة 102 رجل وامرأة تتراوح اعمارهم بين 66 و 67 عام والذي خضعوا لجراحة سرطان البنكرياس و تم تقسيمهم الى مجموعتين قبل خروجهم من المستشفى مباشرة.

المجموعة الاولى تم ارسالها الى منازلهم وباعطائهم التعليمات العادية والتي لم تتضمن المشي او اجراء التمارين بشكل منتظم.

اما المجموعة الثانية فقد طلب منهم المشي بشكل متزايد لفترات طويلة اسبوعيا لمدة 3 اشهر واكن الهدف هو المشي من 90 الى 150 دقيقة اسبوعيا مع نهاية برنامج الدراسة.

في بداية الدراسة 85% من المرضى اظهروا اصابتهم بالاجهاد المعتدل او الشديد , ومع نهاية الدراسة كان التحسن في مستوى الاجهاد بنسبة 27% من المرضى من المجموعة الثانية – التي قامت بالمشي – مقارنة بنسبة 19% من المرضى من المجموعة الاولى.

كما اظهر المرضى من المجموعة الثانية وجود ألم اقل مقارنة بالمرضى من المجموعة الاولى.

وقال الباحثون ان هذا البرنامج لا يدعو الى اجراء التمارين ذات مستويات شدة عالية او استهداف معدل ضربات القلب, حيث تعتبر هذه التمارين ذات شدة قليلة الى معتدلة ويستطيع المرضى الجلوس اذا ارادوا ذلك كما انهم يستطيعون الغاء المشي في ذلك اليوم اذا لم يكونوا يشعروا بتحسن.

يصيب الاجهاد المزمن حوالي 96% من الاشخاص الذين تم علاجهم من امراض السرطان.

واوضح الباحثون ان الرسالة من اجراء مرضى سرطان البنكرياس لهذه التمارين بان المرض ليس سببا لتقليل نشاط الشخص وحتي وان لم يمارس التمارين من قبل.

 

 

 

المصدر: healthday

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-11 21:10:12

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi