يعد سرطان البروستات من السرطانات الشائعة، فهو يصيب الأشخاص بنسة واحد من تسعة. في بعض الحالات يمكن علاج سرطان البروستات بنجاح إذا تم كشفه مبكراً، أما في حالات أخرى، يكون سرطان البروستات من النوع الذي يصعب علاجه بنجاح. اقرأ أيضاً: كيف يؤثر فيتامين هـ على سرطان البروستاتا؟


ينصح الرجال في عمر 55-69 سنة بعمل فحوصات الكشف عن سرطان البروستات، وينصح بعمل هذه الفحوصات أيضاً إذا كان لدى الرجل أحد العوامل التالية:

  • الإصابة بأعراض سرطان البروستات: تشمل أعراض الإصابة بسرطان البروستات وجود صعوبة في التبول، أو ارتفاع الحاجة إلى التبول في كثير من الأحيان، وخاصةً في الليل؛ أو وجود دمٍ في البول، أو الألم أو الشعور بالحرقان أثناء التبول. ينصح الرجل بعمل فحوصات الكشف عن سرطان البروستات في حال مواجهته أحد هذه الأعراض. اقرأ أيضاً: فحص البول يكشف عن سرطان البروستاتا: حقيقية أم وهم؟

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

  • العِرق أو السلالة: وجدت الأبحاث أن العِرق أو السلالة يؤثران على إحتمالية إصابة الرجل بسرطان البروستات. فقد وجد أن الرجال من أصول إسبانية (بالإنجليزية: Hispanic) معرضين لخطر أقل من البيض للإصابة بسرطان البروستات، بينما السود لديهم خطر أكبر من البيض للإصابة به.
  • التاريخ العائلي: يرتفع خطر الإصابة بسرطان البروستات إذا كان لدى الرجل أخ مصاب أو أب مصاب بسرطان البروستات. يزداد الخطر ارتفاعاً إذا كان لدى الرجل أكثر من قريب من العائلة مصاب بسرطان البروستات، أو في حال إصابتهم بالمرض في عمرٍ صغير. اقرأ أيضاً: هل يستطيع فحص الحمل المنزلي الكشف عن سرطان البروستاتا؟

حقائق علمية عن سرطان الثدي

عندي تحت الابطين في ورم علي شكل كرات مؤلمه صلبه جربت كريم مضاد حيوي معكلش حاجه جربت كيناكومب حاسس ان الالم خف بس له الورم زي ماهوه ياريت اعرف ده حاجه خطيره ولا ايه وايه العلاج ارجوك