لقاح جديد ضد سرطان الثدي

لقاح جديد ضد سرطان الثدي

2014-12-02

أخبار الطبي - عمّان

نتائج أولية في تجربة على لقاح لسرطان الثدي في كلية الطب في جامعة واشنطن تثبت فعالية وأمان اللقاح على المرضى الذين يعانون من سرطان الثدي النقيلي (القابل للانتشار في باقي أعضاء الجسم) .

النتائج التي تم نشرها في أبحاث السرطان السريرية أعلنت أن اللقاح يقلل من سرعة تطور السرطان.

 طور الباحثون اللقاح بحيث يستهدف Mammaglobin-A، وهو بروتين يتواجد حصريا في أنسجة سرطان الثدي. يقوم اللقاح بوضع علامة على نوع من خلايا الدم البيضاء في الجهاز المناعي لتقوم بالبحث عن الماماغلوبين وتدميره.

القدرة على استهداف الماماغلوبين-أ مهمة للغاية لأنها تتواجد بنسبة 80% من حالات مرضى سرطان الثدي وبكميات بسيطة جدا في الأنسجة الأخرى وبالتالي الشفاء بأقل أعراض جانبية. ولكن, أورام المرضى التي لا تنتج ماماغلوبين-أ لا تستفيد من هذا اللقاح.

قامت الدراسة باعطاء اللقاح ل  14 مصاب بسرطان الثدي النقيلي المنتجة للماماغلوبين-أ، و لاحظوا خلال المرحلة الأولى من الدراسة ظهور عوارض جانبية معتدلة الى متوسطة .

كما لاحظ الباحثون من خلال أخذ عينات دم من المرضى دلائل تمهيدية على أن اللقاح قد يساعد في تقليل سرعة تطور الورم، حتى في المرضى الذين جهازهم المناعي ضعيف بسبب المرض والتعرض العلاج الكيميائي.

نصف عدد المرضى الخاضعين للتجربة أظهروا عدم تطور للمرض خلال أول سنة بعد أخذ اللقاح.

ويفكر الباحثون بتجربة اللقاح على نطاق أوسع على مرضى تم تشخيصهم حديثا بسرطان الثدي لأنهم يملكون جهاز مناعي أقوى وبالتالي يتم اثبات فعالية اللقاح بعد ما تم تأكيد آمنيته على المصابين .

المصدر: Foxnews

اقرأ أيضا أعراض سرطان الثدي

          حقائق علمية عن سرطان الثدي

          سرطان الثدي خرافات ومعتقدات خاطئة

تاريخ الاضافه :

شارك المقال مع اصدقائك ‎


هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
Altibbi
https://www.altibbi.com أخبار الطبي - عمّان نتائج أولية في تجربة على لقاح لسرطان الثدي في كلية الطب في جامعة واشنطن تثبت فعالية وأمان اللقاح على المرضى الذين يعانون من سرطان الثدي النقيلي (القابل للانتشار في باقي أعضاء الجس
Altibbi Login Key 1 2 4