نمط الحياة غير الصحي سيكون مسؤولًا عن 45000 حالة سرطان أمعاء في العقد المقبل

نمط الحياة غير الصحي سيكون مسؤولًا عن 45000 حالة سرطان أمعاء في العقد المقبل

2018-10-02

توصلت دراسة إلى أن معدلات التدخين الحالية، السمنة، السمنة المفرطة واستهلاك الكحول المفرط يمكن أن تؤدي إلى 45000 حالة من حالات سرطان الأمعاء خلال السنوات العشر القادمة.

وجد الباحثون أن العوامل التي تزيد من عبء سرطان الأمعاء في المستقبل، هي:

  • 11% يعزى إلى المدخن الدائم.
  • 4% المدخن الحالي.
  • زيادة الوزن أو السمنة مسؤولة عن 11% من الحالات.
  • ساهم الاستهلاك المفرط للكحول بنسبة 6% من العبء.

يستخلص من ذلك أنه إذا غير الناس سلوكهم وفق ذلك، يمكن تجنب نسبة كبيرة من هذا العبء في المستقبل.

وجد الباحثون أن المزيد من سرطانات الأمعاء كانت ناجمة عن زيادة الوزن أو السمنة واستهلاك الكحول المفرط لدى الرجال أكثر من النساء. السبب خلف ذلك هو الاختلافات في كل من انتشار أنماط الحياة هذه وقوة الارتباط بين عوامل نمط الحياة ومخاطر الإصابة بسرطان الأمعاء.

الهرمونات والاختلافات في توزيع الدهون في الجسم، خاصة الدهون الزائدة حول المعدة ، من المرجح أن تسهم في ارتفاع خطر الإصابة بالسمنة عند الرجال. كما أنه من المعروف أن الرجال يشربون الكحول أكثر من النساء، مما يزيد من خطر الاصابة بسرطان الأمعاء.

وجد الباحثون أيضا ارتباطاً مثيرًا للاهتمام بين التدخين و الكحول: فقد تفاقم عبء سرطان الأمعاء الذي يعزى إلى التدخين بشكل كبير مع الاستهلاك المفرط للكحول والعكس صحيح.

هذا يعني أن عبء سرطان الأمعاء في المستقبل سيكون أقل بشكل ملحوظ إذا لم يشرب المدخنون الحاليون والسابقون الكحول بشكل مفرط.

تشير النتائج إلى أن جهود التوعية قد تحتاج إلى توجيها بشكل خاص نحو المدخنين الحاليين والسابقين، وذلك بسبب العبء المتزايد عليهم.

المصادر :

Unhealthy lifestyle responsible for 45,000 cases of bowel cancer in next decade: new research

تاريخ الاضافه :

شارك المقال مع اصدقائك ‎

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
Altibbi
https://www.altibbi.com

توصلت دراسة إلى أن معدلات التدخين الحالية، السمنة، السمنة المفرطة واستهلاك الكحول المفرط يمكن أن تؤدي إلى 45000 حالة من حالات سرطان الأمعاء خلال السنوات العشر القادمة.

Altibbi Login Key 1 2 4