دراسة : شرايين لاعبي كرة القدم الشباب تبقى سليمة

دراسة : شرايين لاعبي كرة القدم الشباب تبقى سليمة

2012-01-09

أخبار الطبي. وجدت دراسات سابقة  أن المتقاعدين لاعبي كرة القدم المحترفين قد تزيد لديهم مخاطر الإصابة بأمراض القلب. ولكن دراسة جديدة تبين  أنه في حين أنهم لا يزالون  يمارسون  اللعبة ، فلا توجد هناك  أي دلائل على وجود اضطرابات في شرايين اللاعبين.

 

تميل أجسام لاعبي كرة القدم بعد التقاعد إلى  أكثر من عامل من عوامل الإصابة بأمراض القلب ، مثل إرتفاع ضغط الدم وإرتفاع مستويات الكوليسترول غير الصحي والسمنة ، مقارنة بعامة الناس.

 

بالنظر إلى أجسامهم سابقا ، و كبر أحجامهم  يبدو أن تكون سريعة التأثر بالمرض .

 

وفقا للدكتور هيرست تود  طبيب القلب في مايو كلينيك في سكوتسديل بولاية أريزونا  بأنه كان واحدا من الأسئلة عما إذا كان "هناك شيء يجري حول الرياضين انها هل  هناك المزيد من المخاطر .   

لاحظ هيرست وزملاؤه العلامات المبكرة المحتملة للمتاعب في القلب في لاعبي كرة القدم في عمر 20و 30 سنة .

 

قام الباحثون باستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية ، لقياس سماكة جدران الشرايين السباتية في 75 لاعب من   فريقين محترفين للعب كرة القدم .

 

وظيفة الشرايين السباتية في الرقبة أن توصل الدم إلى الدماغ. ويمكن زيادة سماكة جدران هذه الشرايين قد  تكون علامة على حدوث تصلب الشرايين "لم يشخص سريريا " -- وهذا هو ، فإن تصلب وتضييق الشرايين والذي يكون بدون أعراض ، ا قد يكون مؤشرا على زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية فيما بعد .

 

تمت مقارنة نتائج فريق هيرست لصور اللاعبين والتي أخذت بالموجات فوق الصوتية مع تلك الصور ل 518 رجل من الولايات المتحدة والذين شاركوا في دراسة لصحة القلب في وقت سابق. فقد  أظهر لاعبو كرة القدم أنه لا توجد علامات لمشاكل في الشرايين مقارنة مع الرجال الآخرين من نفس العمر والعرق .

 

واضاف هيرست  "أنهم في الواقع تبدو صحتهم جيدة  ، أو حتى أفضل مما كانوا عليه مقارنة بعامة السكان ".

 

هذا هو على النقيض من دراسة سابقة وجد فيها  فريق هيرست أن  اللاعبين المتقاعدين كان عندهم  تضيق في الشرايين السباتية وهم  على قدم المساواة مع ما شوهد في الرجال البدناء الذين يقضون  معظم أوقاتهم على الأريكة ويشاهدون  كرة القدم.

 

فماذا يحدث بعد التقاعد لتغيير النظرة اتجاه لاعبي كرة القدم ؟

يعتبر الذنب المحتمل  هو انخفاض النشاط البدني. وأشار هيرست بأنه ليس فقط لأنهم لا يتدربون  ، و لكن العديد من اللاعبين المتقاعدين هناك  قيود في أجسامهم من الإصابات السابقة والتي تمنعهم من ممارسة الرياضة.

 

يجب إتباع نظام غذائي معين .قال هيرست في حين أن لاعبي كرة القدم في حاجة إلى الكثير من السعرات الحرارية لتلبية مطالبهم الجسدية . ولكن إذا استمروا في تناول الطعام بهذه الطريقة بعد التقاعد ، فإن  السعرات الحرارية التي أحرقت مرة يتم تخزينها على شكل دهون.

 

قال هيرست "هل يمكننا أن نفعل شيئا حيال ذلك؟" . وأضاف "اعتقد أنه يمكننا  ، حتى ولو كان ذلك فقط من خلال التعليم".

 

وأشار هيرست بأنه  يمكن تغيير طريقة تفكير اللاعبين المحترفين ، لأنهم غالبا ما يكون موقفهم بأنهم لا يقهروا . وأضاف ولكن من الواضح أنه ليس كذلك .

 

حيث أن لاعبي كرة القدم يبدؤون اللعب بأ جسام كبيرة مقارنة مع الأشخاص العاديين ، وأنهم ينهون  حياتهم المهنية في سن مبكرة.

وفقا لهيرست يمكن غربلة اللاعبين بإجراء الفحوصات المتكررة واستبعاد من هم معرضين للمتاعب .

 

المصدر:reuters

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-01-09 12:17:23
تاريخ التعديل : 2017-05-31 10:09:21

1 2 4