الجرعات العالية من فيتامين ( د ) تُسرع شفاء المُصابين بالتدرن الرئوي ( السُل )

الجرعات العالية من فيتامين ( د ) تُسرع شفاء المُصابين بالتدرن الرئوي ( السُل )

2012-09-08

 أخبار الطبي. أكد باحثون في جامعة لندن أن التعرّض لأشعة الشمس واكتساب جُرعات كافية من فيتامين ( د ) يُساعد المُصابين بالتدرن الرئوي ( السُل ) على الشفاء السريع .

اعتقد الباحثون ذاتهم أن اعطاء جرعات عالية من فيتامين ( د ) للمُصابين بالسُل يُثبط الاستجابة المناعية وبالتالي التقليل من درجة تضرر الرئتين والشفاء السريع من العدوى .

تُعد نتائج الدراسة ذو أهمية كبيرة اذ تكشف عن دور فيتامين ( د ) في تسريع انحلال الاستجابة الالتهابيّة عند المُصابين بالتدرن الرئوي ( السل ) , وتكمن أهمية أثر الفيتامين لتسبب الاستجابة الالتهابيّة في تضرر الأنسجة الرئوية ونشوء التجاويف في الرئتين وبالتالي فان اتباع الوسائل لشفاء هذه التجاويف بشكل أسرع يُقلل من المدة الزمنية التي ينقل فيها المُصاب العدوى كما تتناقص درجة تضرر الأنسجة الرئوية .

نظراً لقدرة فيتامين ( د ) على تثبيط الاستجابة المناعية الالتهابية دون التأثير في مفعول المُضادات الحيوية فان ذلك يزيد من احتمالية التأثير الايجابي للمُكملات التي تتكون من فيتامين ( د ) في سرعة شفاء المُصابين بالالتهاب الرئوي , انتان الدم وغيرها من الاضطرابات الرئوية التي تستلزم العلاج بالمُضادات الحيوية .

اشتملت الدراسة على 95 مُصاب بالتدرن الرئوي ( السل ) وتم تصنيفهم الى مجموعتين في الأسابيع الثمانية الأولى من بدء العلاج , حيث ضمت المجموعة الأولى 44 مريضاً اعتمدوا المُضادات الحيوية المعيارية اضافة الى جرعات عالية من فيتامين ( د ) أما المجموعة الثانية والتي ضمت 51 مريضاً فاعتمدوا أيضاً المُضادات الحيوية المعيارية اضافة الى مُكملات غذائية خلو من فيتامين ( د ) وثبت تلاشي البكتيريا المُسببة للسُل ( البكتيريا المُتقطرة السليّة ) من بلغم المجموعة الاولى بعد مرور 23 يوماً في حين استغرقت 36 يوماً عند مرضى المجموعة الثانية .

تميّزت هذه الدراسة لكونها أول دراسة تُركز على علاقة فيتامين ( د ) بالاستجابة المناعية للأشخاص الذين يتلقون العلاج المُضاد للأمراض المعدية ولكن ما تزال الأبحاث جارية لتأكيد العلاقة بين فيتامين ( د ) وتسارع الشفاء من التدرن الرئوي قبل اعتماد الفيتامين كجزء من علاج المُصابين بالعدوى .

 

 

المصدر: Medical News Today 

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-09-08 07:23:53
تاريخ التعديل : 2017-10-19 23:37:45

1 2 4