حمض الفوليك قد يزيد من خطر الاصابة بالربو

حمض الفوليك قد يزيد من خطر الاصابة بالربو

2011-02-14

أخبار الطبي ـ البحوث النرويجية الأخيرة تشير إلى أنه قد يكون هناك صلة بين المستويات العالية من حمض الفوليكفي الأمهات الحوامل وظهور الربو لدى أطفالهم، بالرغم من ذلك يؤكد الباحثون أن النساء الحوامل يجب أن يستمروا في أخذ مكملات حمض الفوليك على النحو الموصى به من قبل أطبائهم.

في النرويج أي مرأة تخطط للحمل أو هي في المراحل الأولى من الحمل يوصف لها حمض الفوليك لتعزيز نمو الجنين الطبيعي، والتقليل من خطر الاصابة بشلل الحبل الشوكي لدى المواليد الجدد.

ولكن هذه الدراسة تشير إلى أن آثار حمض الفوليك قد لا تكون ايجابية تماما كما كان يُعتقد. يقول بعض الأطباء: أن المرآة الحامل يجب أن تستمر في اتخاذ مكملات حمض الفوليك بضمير مرتاح، ويقول الباحثون: لقد قارنا مستويات حمض الفوليك في دم ما يقرب 2000 امرأة حامل مع حالات الربو لدى أطفالهم حتى سن ثلاثة أعوام، وأظهرت النتائج أنه كلما ارتفع مستوى حمض الفوليك في دم المرأة، كان هناك زيادة من خطر وجود الربو لدى الطفل.

والدراسة تحققت أيضا عددا من العوامل الأخرى مثل مستوى تعليم الأم، مؤشر كتلة الجسم لدى الأم، والتدخين أثناء الحمل وعما إذا كانت الأم نفسها تعاني من الربو. مع ذلك ذلك ما زال سابق لأوانه القول بيقين أن هناك علاقة مباشرة بين حمض الفوليك والربو، ولكن يقترح الباحثون ضبط الجرعة الموصى بها، وربما اعطاءها فقط لمجموعات محددة من النساء.الطبي

 

 

 

المصدر: sciencedaily

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2011-02-14 05:07:39
تاريخ التعديل : 2017-05-04 04:38:25

1 2 4