لماذا يُصاب الأطفال والمُراهقين بالربو؟

لماذا يُصاب الأطفال والمُراهقين بالربو؟

2015-11-25

أخبار الطبي-عمّان

ما هو الربو؟

  • الربو مرض تنفسي تحسسي مزمن يتصف بتضيق الشعب الهوائية و يُسبب زيادة في الافرازات المخاطية، مع تقلص في العضلات وتضيق في القصبات الهوائية، مسبباً ضيقاً في التنفس مع صفير وسعال في شكل متكرر و تزداد هذه الأعراض سوءأً أثناء الليل أو عند القيام بأي مجهود.
  • الربو مرض شائع وقد يحدث المرض في أية عمر ولكن غالبا يظهر في الطفولة.
  • أثبتت الدراسات أن الجزء الأكبر من التحكم بالربو يعود الى المريض نفسه، حيث وجدت أن المرضى الأكثر تحكماً بالمرض تابعوا بانتظام عيادة طبيب متخصص في علاج الربو، وداوموا على متابعة علاجهم بانتظام.
- تشير دراسة أوروبية إلى أنّ التعرض لتلوث الهواء في وقت مبكر من الحياة قد يُساهم في الإصابة بمرض الربو في مرحلة الطفولة والمراهقة.
- الدراسة:
  • درس الباحثون تركيزات ثاني أكسيد النيتروجين في الهواء.
  • ثم درسوا بيانات استبيانات حول صحة الأطفال التنفسية التي تم جمعها عدة مرات خلال مرحلة الطفولة. أجاب فيها الآباء والأمهات على عدة أسئلة منها: إذا ما تم تشخيص أطفالهم بالربو، أدوية الربو الموصوفة لهم. وسؤل الآباء والأمهات أيضا إذا ما كان أطفالهم يعانون من العطس أو الاحتقان أو الحكة عندما لم يكونوا مصابين بنزلات البرد.
- النتائج:
  • عموما زاد خطر الاصابة بالربو قبل سن 14 إلى 16 سنة مع زيادة التعرض لغاز ثاني أكسيد النيتروجين والجسيمات في منطقة السكن عند ولادة الاطفال.
- هُنا تبرز أهمية اختيار أماكن السكن للعائلات وخاصة العائلات الجديدة التي ستستقبل أطفالاً عمّا قريب، اختيار مكان سكن في الضواحي البعيدة عن ملوثات الجو، البعيدة عن الشوارع الرئيسية التي تكثر فيها عوادم السيارات وغيرها.
اقرأ أيضاً:
المصدر:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-11-25 10:21:12
تاريخ التعديل : 2017-10-19 13:47:11

1 2 4