فرط استخدام التنظير العلوي للمُصابين بالارتداد الحمضي

فرط استخدام التنظير العلوي للمُصابين بالارتداد الحمضي

2012-12-06


أخبار الطبي. أشارت دراسات حديثة أن غالبية المُصابين بحرقة الفؤاد ( الارتداد الحمضي ) لا يحتاجون للتنظير العلوي كفحص مبدئي تشخيصي لحالات ورم المريء الا في حال ظهور بعض الأعراض الحرجة كعسر البلع , الألم المُصاحب للبلع , النزيف , فقر الدم , فقدان الوزن والتقيؤ المُتكرر .

يتمثل التنظير العلوي بادخال انبوب طويل مرن أسفل الحنجرة يلتقط صوراً مُتعددة للمريء , المعدة وأجزاء القناة المعدية المعوية الأخرى .

أوصت الجمعية الأمريكية للأطباء ( ACP ) بعدم اخضاع السيدات المُصابات بالارتداد الحمضي في جميع الفئات العمرية بشكل منتظم للتنظير العلوي وللرجال الذين تقل أعمارهم عن 50 عاماً لتناقص فرصة اصابة هذه الفئات بورم المريء الا في حال توافر عوامل الخطر كالتدخين , الاصابة بالفتق , تراكم الدهون في منطقة البطن , زيادة مؤشر كتلة الجسم ( BMI ) وظهور أعراض الارتداد الليلي , كما أوصت باستخدامه فقط في الحالات المرضية التي ثبت عدم استجابتها للعلاجات الدوائية التي تُقلل من انتاج الأحماض المعدية لمدة تتراوح بين 4 – 8 أسابيع أو للحالات التي اصيبت مُسبقاً بألم أثناء البلع مُصاحب لتضيق المريء .

أشارت الجمعية أيضاً الى ضرورة عدم تكرار التنظير العلوي في حال ثبوت سلامة الاصابة بورم المريء أو قرحة باريت من خلال التنظير الأولي أما في حال ثبوت الاصابة بقرحة باريت فيُوصى بتكرار التنظير  كل 3-5 سنوات أما التنظير المُستمر فيقتصر على المرضى الذين ثبت تواجد خلل تنسج في أي من درجاته لزيادة فرصة اصابتهم بورم المريء لاحقاً .

 

 

المصدر: Medical News Today 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-12-06 08:21:45
تاريخ التعديل : 2017-09-10 05:59:58

1 2 4