مرض الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي  يؤثران على معدلات الولادة عند النساء

مرض الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي يؤثران على معدلات الولادة عند النساء

2012-03-06

أخبار الطبي. تشير بحوث جديدة الى أن أكثر من نصف النساء المصابات بمرض الذئبة او التهاب المفاصل الروماتويدي ينجبون أطفالا أقل مما قد خططن له. ويأتي هذا البحث من بين أول الأبحاث التي تسعى لدراسة حالات العقم والاجهاض وخيارات تخطيط العائلة لدى النساء المصابات بأمراض المناعة الذاتية.

كثيرا ما يتم تشخيص التهاب المفاصل الروماتويدي والذئبة في النساء الشابات، وحتى الآن لم يتم فهم تأثيرها على الإنجاب أيضا. واتضح من أبحاث سابقة أن النساء المصابات بالتهاب المفاصل الروماتويدي تميل إلى أنجاب عددا أقل من الأطفال من النساء الأصحاء، وأن النساء المصابات بمرض الذئبة يتعرضن أكثر لحالات الاجهاض . ولكن أسباب ذلك ليست واضحة، كما أن الدراسات السابقة لم تتناول مدى تأثير العيش مع مرض مناعة ذاتية مزمن على خيارات الانجاب وقرارات حجم وتكوين وتنظيم الأسرة.

وقد شمل هذا البحث 578 امرأة مصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي، و114 امرأة مصابة بالذئبة، المسجلين في سجل أمراض المناعة الذاتية الوطنية في أمريكا. وكان من بين النتائج التي توصلوا اليها أن 55٪ من النساء المصابات بالتهاب المفاصل الروماتويدي و 64٪ من المصابات بالذئبة ذكرن بأنهن أنجبن أطفالا أقل مما كن يأملن.

كما أظهر البحث أن النساء المصابات بالتهاب المفاصل اللواتي أنجبن أطفالا أقل مما أردن هن أكثر عرضة بمقدار مرة ونصف لمشاكل العقم من المريضات اللواتي أنجبن عدد ما أردن من الأطفال. كما أن مريضات الذئبة اللواتي أنجبن أطفالا أقل مما أردن لديهن معدلات اجهاض أعلى بثلاث مرات من مريضات الذئبة اللواتي أنجبن عدد ما أردن من الأطفال، مع عدم وجود اختلاف كبير في معدلات الخصوبة.

وبشكل عام، قالت 42٪ من مريضات التهاب المفاصل الروماتويدي ممن لديهن عدد أقل من الأطفال مما رغبن لديهن مشاكل في حدوث الحمل. وهذا البحث يسلط الضوء على ضرورة معرفة السبب في أنه تكثر لدى مريضات التهاب المفاصل مشاكل العقم، حيث لم يتم دراسة هذا من قبل. ولذلك فإنه يستحسن بالمريضات اللواتي يرغبن بانجاب الأطفال أن يحاولن الحمل عاجلا وليس آجلا، إذا كانت ظروفهم تسمح بذلك.

بينما أظهرت عدد من المريضات اللواتي ليس لديهن أي مشاكل في الخصوبة ولكن أنجبن عدد أقل من الأطفال مما أردن أن لديهن مخاوف من أن يكون لمرضهن تأثير سلبي على قدرتهن على الاعتناء بأطفالهن، وأخريات لديهن مخاوف من أن يكون للمرض وللأدوية التي يتناولنها آثار سلبية على الحمل، وعدد كبير منهن يخشين أن يصاب أطفالهن بنفس المرض.

وقد أكد الباحثون على أن النساء المصابات بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو الذئبة اللواتي يفكرن في إنجاب الأطفال يجب أن يخططن لحملهن بعناية شديدة. فعلى سبيل المثال، يمكن أن تقلل مريضات الذئبة من خطر الاجهاض أو الولادة قبل الأوان عن طريق تجنب الحمل في فتراته النشطة، والانتظار حتى يمر ستة أشهر على الأقل على عدم نشاط المرض. كما أن بعض أدوية التهاب المفاصل الروماتويدي، خاصة الميثوتريكسيت الأكثر استخداما، ليست آمنة خلال فترة الحمل. وهناك عدد من الأدوية لكلا المرضين والتي آمنة نسبيا والتي يمكن استخدامها خلال فترة الحمل. مما يجعل التخطيط للحمل بالغ الأهمية.

 

المصدر:medicinenet

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2018-04-19 14:31:35

Altibbi
https://www.altibbi.com أخبار الطبي. تشير بحوث جديدة الى أن أكثر من نصف النساء المصابات بمرضالذئبةاو التهاب المفاصل الروماتويدي ينجبون أطفالا أقل مما قد خططن له. ويأتي هذا البحث من بين أول الأبحاث التي تسعى لدراسة حالات العق
Altibbi Login Key 1 2 4