الرضا عن الحياة .. جيد للقلب

الرضا عن الحياة .. جيد للقلب

2011-07-13

أخبار الطبي. أن تكون راضياً عن حياتك قد يكون جيداً لقلبك, هذا هو الاستنتاج الذي تم استنتاجه من دراسة جديدة شملت ما يقرب من 8000 موظفي من الخدمة المدنية البريطانية ، و كان متوسط ​​العمر لديهم  49 عاماً ، حيث تم سألهم عن ارتياحهم في سبعة مجالات في حياتهم : علاقات عاطفية، والأنشطة الترفيهية، وفرص العمل، والأسرة، والجنس، ومستوى المعيشة و الذات .

على مدى فترة متابعة حوالي ست سنوات، وجد أن المستويات الأعلى من الرضا عن الحياة بشكل عام ترتبط  بخفض كبير إحصائياً و هو 13 ٪ من أمراض القلب التاجية. كما ارتبط الارتياح في أربعة مجالات رئيسية و هو( العمل والأسرة والجنس والنفس) مع انخفاض 13 ٪ من خطر أمراض القلب .

ووجد الباحثون انه و مع ذلك فان انخفاض المخاطر لم يترافق مع علاقات حب، وأنشطة الترفيهية أو مستوى المعيشة.

وكتب الباحثون في بيان صحفي من الجمعية الأوروبية لأمراض القلب :
" أنها لو أخذت  مجتمعةً، فإن هذه الدراسة تشير إلى أن كون الشخص راضياً في مجالات حياتية معينة على وجه الخصوص ، وظيفة واحدة، والحياة الأسرية الجنس والنفس, فهو أحد الأصول الصحية الإيجابية المرتبطة مع خفض في مرض القلب التاجي الحادث بصرف النظر عن عوامل الخطر التقليدية  "


وتشير النتائج إلى أن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب يمكن أن يستفيدوا من برامج لتعزيز حالة إيجابية للعقل،

 

 


 

المصدر: medicinenet

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2011-07-13 06:16:54
تاريخ التعديل : 2017-05-13 01:37:36

1 2 4