سوء التغذية في الصغر تزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب

سوء التغذية في الصغر تزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب

2011-08-28

أخبار الطبي. وجدت الأبحاث أن الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية الحادة أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب في وقت لاحق في حياتهم.

وقال مقال نشر في صحيفة القلب الأوروبية أن هذا هو أول دليل على أن التغذية تلعب دوراً مبكراً في الحالة الصحية في وقت لاحق من العمر.

درس الباحثون في هولندا صحة الوفيات الذين عاشوا خلال المجاعة التي حدثت في نهاية الحرب العالمية الثانية  و تم متابعتهم في عام 2007م.

و كانت النتيجة أن أولئك الذين تضرروا بشدة من جراء المجاعة كان لديهم مخاطر أكبر بنسبة 27 في المئة للإصابة بأمراض القلب عند مقارنتهم مع أولئك الذين هم أقل تضرراً.

وقال المؤلف الرئيسي أنيت فان أبيلين لوكالة البي بي سي:" إن الرسالة الأكثر أهمية هو أن ندرك أن الخلل في نمو الأطفال نتيجة سوء التغذية الحادة يمكن أن يكون له انعكاسات على صحة البالغين في وقت لاحق ".

وأضاف:"إنها ليست فقط عواقب على المدى القصير مباشرة, و غنما لا يزال هناك خطر كبير على البالغين بأمراض القلب التاجية حتى بعد مرور خمسين عاماً".

وقالت فيكتوريا تيلور من مؤسسة القلب البريطانية:"على الرغم من أنه لم يتضح بالضبط ما حدث من تغييرات في الجسم التي تزيد المخاطر, إلا ان هذا يسلط الضوء على كيفية البيئة  يمكن أن يكون له تأثير طويل المدى على صحة قلوبنا.

و يؤكد على أهمية توفير نظام غذائي صحي للأطفال والشباب بسبب أن هذا ستشكل صحة قلبهم في المستقبل.

 

 

 

 

المصدر: health.lifestyle.yahoo

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2011-08-28 08:58:54
تاريخ التعديل : 2017-09-09 01:53:05

1 2 4