فرط الدرقية دون السريري غير مرتبط مع معدل وفيات القلب والاوعية الدموية.

فرط الدرقية دون السريري غير مرتبط مع معدل وفيات القلب والاوعية الدموية.

2012-09-22

أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان فرط الدرقية دون السريري غير مرتبط بشكل عام مع معدلات الوفيات بسبب امراض القلب والاوعية الدموية.

وقال الباحثون ان فرط الدرقية مرتبط مع عدد من المشاكل الصحية واولها هي امراض القلب والاوعية الدموية. ورغم ان فرط الدرقية دون السريري يحاكي معظم ملامح فرط الدرقية التقليدي. واظهرت بيانات حديثة انه لا يوجد رابط بين امراض القلب والاوعية الدموية.

ويعتبر فرط الدرقية دون السريري هو الشكل الخفيف من فرط الدرقية والذي يصيب حوالي 1-2% من الرجال والنساء الذين تزيد اعمارهم عن 65 عام. وبعكس فرط الدرقية التقليدي التي ترتفع فيها مستويات هرمون الدرقية للاشخاص فان الاشخاص المصابين بفرط الدرقية دون السريري لديهم مستويات منخفضة من الهرمون المحفز للدرقية (  TSH ) ولكن لديهم مستويات طبيعية من هرمونات الدرقية الثيروكسين و ثلاثي اليودوثيرونين. وتستمر درجة فرط الدرقية دون السريري مع الوقت بالاضافة الى انها مرتبطة بمخاطر صحية غير معروفة الى الان.

وقام الباحثون بفحص التنقلات في حالة الدرقية لمدة 2-3 اعوام وتحديد خطر الاصابة بامراض القلب والاوعية الدموية ومعدل الوفيات العام لكبار السن المصابين بفرط الدرقية دون السريري.

وتتبع الباحثون 5,009 رجل وامرأة تزيد اعمارهم عن 65 عام والذين اشتركوا في دراسة لصحة القلب والاوعية الدموية ولم يتناولوا اي من ادوية الدرقية. وتم تحديد 70 شخص مصاب بفرط الدرقية دون السريري ( مستوى الهرمون المحفز للدرقية اقل من 0.45 وحدة مل لكل لتر ومستوى ثيروكسين طبيعي ) في بداية قياسات هرمون المحفز للدرقية وفحصوا الاستمرارية وتقدم فرط الدرقية دون السريرية خلال 2-3 اعوام.

ومن الـ 70 شخص المصاب بفرط الدرقية دون السريري 60% منهم كانوا من النساء و كان معدل اعمارهم 73.7 سنة. وتم متابعة هؤلاء الاشخاص باجراء فحوصات الدرقية أواعطائهم العلاجات المناسبة ووجدوا ان 43% منهم استمرت اصابتهم و 41% عادت مستويات هرمون الدرقية الى الطبيعية و 5% اصيبوا بفرط الدرقية و 11% بدأوا باستخدام علاجات الدرقية.

ووجدت تحاليل الباحثون انه لا يوجد رابط بين فرط الدرقية دون السريري و معدلات الوفيات بسبب امراض القلب والاوعية الدموية.

 

 

المصدر: ScienceDaily

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-09-22 07:21:04
تاريخ التعديل : 2017-09-06 11:19:12

1 2 4