مهم للنساء المصابات بمتلازمة تكييس المبايض

مهم للنساء المصابات بمتلازمة تكييس المبايض
٠٨‏/٠٦‏/٢٠١٥

أخبار الطبي-عمّان
متلازمة تكيس المبايض/متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (polycystic ovary syndrome) هو مرض يحدث بسبب اختلال في الهرمونات الانثوية حيث تكون لديهن نسبة مرتفعة من هرمون الذكورة الأندروجين  ومستويات قليلة من هرمون الاستروجين، يؤثر في المبايض حيث تظهر أكياس صغيرة و يتسبب بخلل عملية الإباضة الطبيعية  بحيث يؤدي الى ظهور عدة اعراض منها : اضطرابات الدورة الشهرية ،السمنة ، حب الشباب ، زيادة نمو الشعر الغير مرغوب فيه . بالاضافة الى وجود اكياس صغيرة في المبيض، و مشاكل في الحمل. متلازمة تكيس المبايض هي مشكلة شائعة بين النساء في سن الإنجاب  و قد يكون سببه غير معروف.
وقد وجدت دراسات سابقة أنّ النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض وغالبا ما يكون لديهن تدني في احترام الذات بسبب تغير مظهرهن (حب الشباب والشعر غير المرغوب فيه والسمنة) بالإضافة إلى مشاكل في الوظيفة الجنسية، بما في ذلك الألم عند الجماع (تعسّر الجماع).
تعتبر دراسة اليوم من الدراسات القليلة التي تبحث في الحياة الجنسية للمرأة، وقد وجدت الدراسة التي نُشرت في مجلة الطب الجنسي (Journal of Sexual Medicine) أنّ تمارين تقوية وشد عضلات الذراعان والساقين والجذع قد تجعل العملية الجنسية أقل إيلاماً وأكثر متعة للنساء المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات.
وشمل الباحثون في دراستهم نساء بوزن طبيعي ونساء يعانين من زيادة الوزن حيث أنّ مشاكل الوزن شائعة بين المصابين بهذا الاضطراب المعروفة باسم متلازمة تكيس المبايض، وهي مصدر لمشاكل الصحة العقلية التي يمكن أن تؤثر على الوظيفة الجنسية.
تم دراسة 43 امرأة مصابة بمتلازمة تكيس المبايض و 51 إمرأة غير مصابة بها. كان متوسط ​​مؤشر كتلة الجسم وهو مقياس للوزن نسبة إلى الطول، في النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض في نطاق زيادة الوزن، مع متوسط محيط خصر ​​يساوي 81 سم. أما في المجموعة الثانية، كان مؤشر كتلة الجسم أقل قليلا ولكن لا يزال في نطاق زيادة الوزن، مع متوسط محيط خصر ​​يساوي  ​​76 سم.
وشاركت كل مجموعات النساء في ممارسة نظام تمريني لمدة 16 أسبوعا التي شملت العديد من معدات المقاومة الجسدية للعمل على عضلات الورك والساق والذراع وعضلات الجذع وشدها وتقويتها. وارتفعت كثافة التدريبات أسبوعيا، في حين انخفض التكراركلما تقدم البرنامج.
أجابت النساء عن أسئلة شاملة حول الوظيفة الجنسية، بما في ذلك الرغبة (الشهوة الجنسية)، والإثارة، والترطيب، والنشوة والرضى والألم، وكذلك القلق والاكتئاب، في بداية البرنامج، ومرة ​​أخرى بعد 16 أسبوعا.
النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض سجلن أعلى مستوى من الوظيفة الجنسية، وشعرن بكثير من الرغبة ، والإثارة، والترطيب وكان الألم الناتج من الجماع أقل بعد 16 أسبوع مما كان عليه في البداية. وكان لديهن أيضا مستويات أعلى من الرغبة مقارنة بالنساء غير المصابات بمتلازمة تكيس المبايض.
أما في مجموعة المقارنة كان هناك  انخفاض كبير في الألم عند الجماع، وبعد ممارسة النظام التمريني كلا المجموعتين من النساء شهدن انخفاضاً في معدلات القلق والاكتئاب.
في تفسير النتائج يقول أحد الباحثين أنّ التمرين بشكل عام يساعد على تحسين المزاج، وتحسن المزاج بدوره،  يحسن الأداء الجنسي. وتدريب المقاومة وشد العضلات، يزيد من كتلة العضلات الهزيلة، الذي من المرجح أن يساعد في التغلب على مقاومة الأنسولين (وهي أحد فسيولوجيات مرض تكييس المبايض) مقارنة مع التمارين الرياضية العادية.
ومن الانماط الحياتية الأخرى المُتبعة للتخفيف و التعايش مع مرض تكيس المبايض:
  • المحافظة على الوزن الطبيعي بالحفاظ على التغذية المتوازنة بعض خبراء الصحة والتغذية ينصحون النساء مع متلازمة المبيض المتعدد الكيسات باتباع حمية غذائية منخفضة الكربوهيدرات و الإكثار من البروتينات 
  •  ممارسة الرياضة .
  • مراقبة نسبة السكر في الدم و الضغط الشرياني.
  • اتباع وسائل التخلص من الشعر الزائد مثل الليزر .
ولا ننسى بالتأكيد ضرورة الإلتزام بأي علاجات يقوم الطبيب بوصفها، ومن العلاجات المستخدمة لعلاج تكييس المبايض:
  • تخفيف الوزن .
  • حبوب منع الحمل ( اقراص هرمونية تساعد في ضبط مستوى هرمونات الدم ).
  • الادوية المساعدة للسكري مثل الميتفورمين (Metformin) .
  • الادوية المحفزة للتبويض .
  • علاج الشعر الخشن قد يتم بأخذ مضادات هرمونات الذكورة
  • العلاج بالكي .
  • تخفيف الوزن باستخدام البرامج الغذائية  و ممارسة الرياضة
للمزيد:
تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-11-25 19:00:50

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi