الفول السوداني ما الفائدة من تناوله يومياً

الفول السوداني ما الفائدة من تناوله يومياً

2015-06-14

دراسة توصي بتناول الفول السوداني (الفستق) والمكسرات يومياً، ولكن ما السبب؟
أخبار الطبي-عمّان
أصبحت المكسرات والفول السوداني (الفستق) محل إهتمام الباحثين بعد أن أشادت عدة دراسات سابقة بفوائدها الصحية، فجاءت الدراسة التي أجراها الباحثون مؤخراً في جامعة ماستريخت (Maastricht University) في هولندا ونُشرت في المجلة الدولية لعلم الأوبئة (International Journal of Epidemiology) لتؤكد أنّ هذه الأطعمة قد تقي من الموت بسبب العديد من الأمراض، بما في ذلك السرطان وأمراض القلب ومرض السكري.
ربطت دراسات سابقة استهلاك الجوز بتقليص خطر التعرض لجلطات الدم، وخفض الكولسترول وخفض خطر عدم انتظام ضربات القلب. ولكن فوائدها لا تتوقف عند هذا الحد. فقد ربطت دراسة سابقة بين استهلاك الجوز وخفض 20٪ من خطر وفيات القلب والأوعية الدموية.
للوصول إلى النتائج التي توصلوا إليها، قيم الباحثون بيانات من أكثر من 120,000 من الرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم بين 55-69 عاماً من هولندا.
وطلب من جميع المشاركين توضيح عدد المرات التي يستهلكون فيها الفول السوداني والمكسرات وزبدة الفول السوداني (زبدة الفستق) مع الكميات. ثم قاموا بتقييم العلاقة بين تناول هذه الأطعمة والوفيات بسبب معين بين المشاركين منذ عام 1986، أي عندما بدأت الدراسة.
وكشفت نتائج الدراسة أن المشاركين الذين تناولوا حوالي 15 جراما من المكسرات أو الفول السوداني كل يوم - أي ما يعادل نصف باطن الكف الممتلئ - كانوا أقل عرضة للوفاة من أمراض عديدة، بما في ذلك السرطان والسكري وأمراض الجهاز التنفسي وأمراض القلب والأمراض العصبية ، مقارنة مع المشاركين الذين لم يستهلكوا المكسرات أو الفول السوداني.
وكان الانخفاض في معدل الوفيات مع استهلاك الفول السوداني والمكسرات أقوى لأمراض الجهاز التنفسي والاعصاب، وكانت النتائج متساوية بين الرجال والنساء.
تم التوصل إل أنّ استهلاك زبدة الفول السوداني ليس لديه أي تأثير على معدلات الوفيات بين المشاركين. يفسّر فريق البحث هذه النتائج بسبب احتواء زبدة الفستق على الملح والزيت النباتي والأحماض الدهنية غير المشبعة، والتي قد تعاكس الفوائد الصحية للفول السوداني.
ووجد الباحثون أيضا أن تناول أكثر من 15 جراما من المكسرات يوميا لم يؤد إلى مزيد من الانخفاض في خطر الوفاة بين المشاركين.
وعند التفكير في كُل هذه الفوائد وما هي المواد الموجودة في المكسرات والفستق وغيرها والتي تمنحنا هذه الحماية تتجه أفكارنا فوراً إلى كونها  مصدر جيد للأوميغا 3 المعروفة بفوائدها العديدة التي سنستعرضها في النهاية، والألياف، وفيتامين هـ، ومضادات الأكسدة. وعلى هذا النحو، فقد ارتبط بعدد من الفوائد الصحية، وخاصة للقلب.
ومن الفوائد الأُخرى للأوميغا 3:
1- على القلب والشرايين:
  • خفض ضغط الدم.
  • خفض كولسترول الدم.
  • منع الجلطات.
  • تمييع الدم وتسهيل تدفقه وسريانه داخل الأوعية الدموية.
2-    البشرة والشعر:
  • تحسين حالة الجلد والشعر والأظافر.
  • التخيفف من حدة الالتهابات الجلدية والأكزيما والصدفية.
  • تقليل تشقق الشفتين.
  • ترطيب الشعر الجاف، ومنع تقصفه، ومقاومة الصلع لدى الرجال.
3-    المزاج والقدرات العقلية:
  • تحسين المزاج (لارتباطه الأساسي بوظائف الدماغ العصبية).
  • تقوية الذاكرة.
  •  تخفيف وتقليل الشعور بالاكتئاب.
  • تعزيز القدرات العقلية للرضَّع في حال تناولته الأم خلال فترة الحمل (وهنا ينبغي على المرأة الحامل الحصول تناول اوميغا- 3 على شكل كبسولات وليس من السمك، لان هناك في السمك مواد أخرى لا ينبغي أن تأخذها المرأة الحامل).
  • رفع مستوى التركيز والقدرات الذهنية للأطفال.
4-    فوائد أخرى:
  • محاربة سرطاني البروستات والثدي.
  • التقليل من آلام الطمث (الدورة الشهرية).
  • إعطاء إحساس بالشبع دون التسبب بالسمنة، وتنشيط عملية حرق الدهون.
  • تنشيط عمل البنكرياس وبالتالي تحسين حالة مرضى السكري.
  • تقوية المفاصل وتخفيف آلامها.
  • الحماية من جفاف العيون أو تخفيف أعراضه.
  • تعزيز القدرات السمعية والبصرية للرضيع إذا تناولته الحامل والمرضعة.
 
للمزيد:
المصدر: 
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-06-14 09:52:53
تاريخ التعديل : 2017-10-19 19:43:32

1 2 4