المزيد من التونا يعني المزيد من الزئبق للاطفال

المزيد من التونا يعني المزيد من الزئبق للاطفال

2012-09-22

أخبار الطبي. اظهر تحالف من مجموعات المستهلكين ان الاطفال يجب ان يتناولوا القليل من اسماك التونا المعلبة لتجنب تسمم الزئبق.

حيث اظهر تقرير ان الاطفال يجب ان لا يتناولوا اسماك التونا. وتم نصح الاباء بتقليل وجبات الاتونا للاطفال الاقل وزنا من 55 باوند لوجبة واحدة من التونا شهريا ووجبتان شهريا للاطفال الاكبر سنا. 

وقال الباحثون انه على الرغم من انتشار اسماك التونة المعلبة الا انه يجب التحذير منها وان تكون من احدى الوجبات النادرة التي تعطى للاطفال.

وتضمن التقرير 59 عينة من التونا التي تم شراء الاحجام الكبيرة المعلبة منها من المدارس او الشركات التي تزود المدارس.

واظهرت الفحوصات ان تراكيز الزئبق تختلف بشكل كبير من علبة لاخرى. بالاضافة الى ان العينات المفصولة من العلبة ذاتها احتوت على كميات مختلفة من الزئبق. ووجدت الدراسة ان مستويات الزئبق كانت قليلة للتونا الخفيفة بالنسبة لاختبارات مؤسسة الغذاء والدواء اما مستويات الزئبق في تونا الاسماك البيضاء كانت اعلى من المسموح به.

وتوصي مؤسسة الغذاء والدواء الامهات في عمر الانجاب والاطفال بعدم استهلاك اكثر من 12 اونصة من التونا الخفيفة و استهلاك اقل من 6 اونصة للتونا من الاسماك البيضاء والتي لها مستويات اعلى من الزئبق.

وقال اخصائيون ان التقرير ركز على مضار التونا وليس على الفوائد الغذائية حيث لم يذكر اي من الاحماض الدهنية الاوميغا- 3 او البروتينات الخفيفة او السيلينيوم الذي له اثار تفاعلية ايجابية مع الزئبق.

وقال الباحثون ان معظم الدراسات التي اجريت على تأثيرات الزئبق كانت لكل من المرأة الحامل ونمو الاطفال بالمراحل المبكرة. حيث اظهرت دراسة ان التعرض لمستويات عالية من الزئبق يؤخر من النمو العقلي للاطفال.

 

المصدر: WebMD Health News

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-09-22 07:12:42
تاريخ التعديل : 2017-11-21 16:24:00

1 2 4