تناول وجبات خفيفة من الزبيب يسيطر على الجوع ويعزز الشبع

تناول وجبات خفيفة من الزبيب يسيطر على الجوع ويعزز الشبع

2012-06-05

أخبار الطبي. اقترحت دراسة حديثة ان تناول الزبيب كوجبة خفيفة بعد الغداء يمنع الافراط في تناول السعرات الحرارية وتزيد من الشبع مقارنة بالوجبات الخفيفة التي يتم تناولها عادة.

تم اجراء الدراسة على 26 ولد وبنت اوزانهم طبيعية اعمارهم من 8 اعوام الى 11 عام لمدة 3 اشهر. وتم تكليف المشاركين بالدراسة بشكل عشوائي لتناول الزبيب او الوجبات الخفيفة الاخرى كالعنب ورقائق البطاطا او الشوكلاته او البسكويت لغاية ما شعروا بالاشباع.

وحصل كل طفل على نفس الفطور والوجبة الخفيفة الصباحية والغداء خلال فترة الاختبار. وتم قياس شهية المشاركين قبل و مباشرة بعد تناول الوجبة الخفيفة بـ 15 دقيقة. وكانت النتائج :

- كان تناول الطعام بعد تناول الزبيب اقل والشبع اكثر مقارنة بالوجبات الخفيفة الاخرى.

 - عند تناول الزبيب, الاطفال استهلكوا اقل سعرات حرارية مقارنة بالوجبات الخفيفة الاخرى في الدراسة.

- ادى تناول العنب الى تناول سعرات حرارية اكثر بنسبة 56% مقارنة بالزبيب وكانت نسبة تناول السعرات الحرارية اكثر بـ 70% لرقائق البطاطا وبنسبة 108% للبسكويت.

- وكان تناول السعرات الحرارية المتراكم ( الفطور والوجبة الخفيفة الصباحية والغداء والوجبة الخفيفة بعد الغداء ) اقل بنسبة 10% الى 19% بعد تناول الزبيب مقارنة بالوجبات الخفيفة الاخرى.

- وعلى الرغم من ان جميع الوجبات الخفيفة ادت الى انقاص شهية الافراد الا ان الرغبة في الاكل كانت الاقل بعد تناول الزبيب.

وقال الباحثون ان هذه اول دراسة والتي تبحث في الوجبات الخفيفة بعد الغداء و الشبع لدى الاطفال. حيث وجدوا ان تناول الزبيب كوجبة خفيفة قد منع الافراط في استهلاك السعرات الحرارية وزاد الشعور بالشبع مما ساعد في المساهمة في الحفاظ على الوزن الصحي للاطفال في عمر الدراسة.

 

 

 

 

المصدر: medicalnewstoday

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-06-05 07:15:55
تاريخ التعديل : 2017-09-09 05:44:39

1 2 4