جوجل ستكشف عن عدد السعرات الحرارية في صور الطعام على الإنستغرام

جوجل ستكشف عن عدد السعرات الحرارية في صور الطعام على الإنستغرام

2015-06-07

 

أخبار الطبي-عمّان
يعرف مستخدمو تطبيق الإنستغرام (Instagram) كيف تشكل صور الطعام جزءاً كبيراً من مجموع الصور التي يقوم الناس بمشاركتها، قد يفرح البعض لمشاركته صورة لطبق لذيذ على وشك أن يؤكل لكن ربما جوجل ستقوم بالتنغيص عليهم حين تظهر لهم عدد السعرات الحرارية في الطعام الظاهر في الصورة.
تعمل شركة جوجل حالياً على تكنولوجيا ثورية جديدة تُدعى (Im2Calories) لتكون قادرة على عد السعرات الحرارية في صور المواد الغذائية التي تقوم بنشرها على الإنستغرام حتى لو كانت جودة التصوير ليست بهذا الوضوح.
إيجابيات التكنولوجيا الحديثة (Im2Calories) ستفيد الأشخاص الذين يعانون من السمنة بشكل مُتزايد فلطالما كان عد السعرات الحرارية طريقة مُتبعة من قبل خبراء التغذية لكنها صعبة التطبيق حتى أنّ أغلب الأشخاص لا ينظرون إلى مغلفات الطعام الجاهز لمعرفة كم من السعرات الحرارية فيها، أمّا تضمين تكنولوجيا لعد السعرات الحرارية في تطبيق يُستخدم بشكل يومي من قبل الناس كالإنستغرام سيجعل الناس على بيّنة ويفكرون دائماً في موضوع السعرات الحرارية التي يتناولونها والتي تؤدي بهم إلى السمنة وهو طريق العديد من الأمراض كالضغط والسكري.
وتعرف السعرات الحرارية بأنها وحدة للطاقة التي يحتاجها الجسم لاداء وظائفه اليومية, معدل احتياج الانسان حوالي 2000 سحرة حرارية في اليوم, الزيادة في ذلك يخزن بالجسم, ويؤثر على صحة الجسم.
وقد وجدت دراسات سابقة أنّ وجود قائمة بالسعرات الحرارية مُرفقة مع الوجبات الغذائية مع عدد دقائق الرياضة اللازمة لحرقها يؤدي في نهاية المطاف إلى تقليل كمية الأكل التي يتناولها الناس. 
يعد احتساب السعرات الحرارية من الطرق الآمنة لتخفيف الوزن حيث يعد موضوع إنقاص الوزن من المواضيع التي تعير انتباه وتفكير فئة كبيرة من الناس نظرا لانتشار نسبة السمنة بشكل مخيف في المجتمعات. وللأسف يلجأ الكثير من الناس لاتباع أساليب خاطئة لإنقاص الوزن التي تنقص وزن الجسم بطريقة خاطئة وتؤثر على صحة الجسم بشكل عام، لذا ينصح أن تكون مصادر معلوماتنا دائما موثوقة وذات أساس علمي وأن لا نتأثر بما ينتشر حولنا من خرافات واساليب خاطئة وغير صحية لإنقاص الوزن. ومن هذه الأساليب الخاطئة الإعتماد على منتجات تخفيف الوزن التي يتم الإعلان عنها في وسائل الإعلام المقروءة والمرئية, ولمعرفة رأي المختصين فيها يمكنك متابعة الفيديو القصير التالي:
للمزيد:

 

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-06-07 10:40:46
تاريخ التعديل : 2017-05-04 21:47:43

1 2 4