تقنية جديدة تجعل أطفال الأنابيب قليلة التكلفة

تقنية جديدة تجعل أطفال الأنابيب قليلة التكلفة

2014-06-15

أخبار الطبّي-عمّان
من المعروف أنّ عمليات الإخصاب خارج الرحم مكلفة وباهظة الثمن ويعود ذلك إلى أنّ التلقيح الصناعي يتم في مختبرات معدّة بشكل جيّد حيث يتم تخصيب البويضات داخل حاضنات عالية التقنية مغمورة بغازات طبيّة مرتفعة الثمن.

اليوم جوناثان فان بليركوم -وهو أستاذ في جامعة كولورادو وعالم أجنّة منذ فترة طويلة-  في مختبر أطفال أنابيب لا يتجاوز حجم صندوق أحذية  يخلق نفس الظروف اللازمة للإخصاب كالمختبرات الحالية، لكن بجزء صغير من التكلفة.

خلق الأستاذ بليركوم وسيلة للحصول على خليط الغازات اللازم للإخصاب في أنبوب صغير عن طريق خلط بيكربونات الصوديوم وحمض الستريك و يُربط هذا الأنبوب بخرطوم صغير إلى أنبوب آخر والذي يحتوي على البويضة والحيوانات المنوية التي تختلط مع بعضها في نهاية المطاف .

 هذا الإجراء يجعل التلقيح الصناعي ذو أسعار معقولة ليس فقط في العالم النامي، ولكن في أماكن مثل الولايات المتحدة كذلك.

بعد عامين من إجراء التجارب على الفئران، أمضى الأستاذ بليركوم سنة لإقناع سلطة آداب مهنة الطب البلجيكية أن الامر يستحق المحاولة على البشر. وُلد حتى الآن 16 طفلاً بهذهِ الطريقة المُبسطة. وخلال الأشهر الستة المقبلة سيكون هُناك المزيد من التجارب الجارية في المملكة المتحدة وجنوب أفريقيا وبلجيكا وقبرص.
المصدر : theverge

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2014-06-15 07:40:00
تاريخ التعديل : 2017-10-18 23:23:29

1 2 4