العلاقة بين الصلع المبكر وأمراض البروستاتا

العلاقة بين الصلع المبكر وأمراض البروستاتا
١٩‏/٠٣‏/٢٠١٢

أخبار الطبي. أكدت دراسة اسبانية وجود علاقة واضحة بين الصلع الذكري الشكل (الشكل الشائع من الصلع المبكر) ومرض تضخم البروستاتا الحميد (فرط تنسج البروستاتا الحميد)، وهو تضخم حميد في البروستاتا يحدث لدى الرجال مع التقدم بالعمر، ويرتبط بهرمونات معينة مثل دايهايدروتيستوستيرون. ويظهر هذا الوضع الصحي لدى 50% من الرجال في عمر أكبر من 60 عاما يسبب اضطراب في التبول ككثرة التبول.

ووفقا للدراسة التي نشرت في مجلة  الأكاديمية الأمريكية لأمراض الجلد، فإن الرجال المصابين بالصلع المبكر معرضون بشكل أكبر لخطر الإصابة بتضخم البروستاتا الحميد من غيرهم من الرجال.

الصلع ذكري الشكل هو أكثر أنواع الصلع شيوعا، وهو شائع بين الرجال أكثر من النساء. ويرتبط بجانب وراثي ويتطور تدريجيا عند عدم تقديم العلاج. وتضخم البروستاتا الحميد هو أكثر أنواع أمراض البروستاتا شيوعا، ويسبب تضخم غير طبيعي وغير منتظم في الغدد المجاورة للإحليل. وهو ما يؤدي إلى نمو ورم حميد يسد مجرى البول.

وقد شملت هذه الدراسة 87 رجلا، كان منهم 45 رجلا قد شخصت اصابتهم بالصلع ذكري الشكل من قبل طبيب أمراض جلدية، بينما كان 42 رجلا منهم أصحاء شملتهم الدراسة كمجموعة مقارنة. وقد أخذت قياسات حجم البروستاتا بواسطة جهاز الموجات فوق الصوتية عبر المستقيم، وقياس تدفق البول بواسطة مققياس تدفق البول. كما تم تقييم مستويات الهرمونات ومؤشرات وظائف الانتصاب.

وأثبتت النتائج وجود علاقة واضحة ومباشرة بين الصلع الذكري المبكر وتضخم البروستاتا الحميد.

 

المصدر:Medical News Today

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-16 19:35:36

شارك المقال مع أصدقائك
هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi