عقار الفيناستيرايد (المُعالج لمشلكة تساقط الشعر) و الاختلال الوظيفي الجنسي

عقار الفيناستيرايد (المُعالج لمشلكة تساقط الشعر) و الاختلال الوظيفي الجنسي
١٦‏/٠٧‏/٢٠١٢

أخبار الطبي. أكد باحثون في جامعة واشنطن على تأثير مركب فيناستيرايد المُوصى به لعلاج حالات تساقط الشعر عند الذكور في الكفاءة الجنسية، وعدم زال تأثيره حتى بعد التوقف عن العلاج. حيث خضع 54 رجلاً وبمتوسط عمر يصل الى 31 عاماً ظهرت عليهم علامات الاختلال الوظيفي الجنسي لمدة مرور ثلاثة أشهر أو أكثر على استخدام العقاقير الطبية المُكونة من الفيناستيرايد.

تمتع جميع الذكور الخاضعين للمراقبة ولمدة 14 شهراً بصحة تامة في بدء الدراسة وخاصة فيما يتغلق بالصحة الجنسية , كما لم يثبت اصابتهم بأي اضطرابات طبية أو نفسية او تناولهم لأية عقاقير طبية تُعالج تساقط الشعر عند الرجال.

ثبت ومن خلال الدراسة السابقة استدامة أعراض الاختلال الجنسي الدائم عند ما يُقارب 96 % من الذكور, كما تأثر لدى البعض منهم حساسية العضو التناسلي ونوعية السائل المنوي المقذوف.

توصل الباحثون الى عدد من الحقائق المُتعلقة بأثر الفيناستيرايد ومنها ان اختلال النشاط الجنسي لمدة زمنية تعدت ثلاثة أشهر على الرغم من توقف العلاج قد يستمر لأشهر أو سنوات عديدة

المصدر: Medical News Today

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-16 19:38:46

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi