أحد مخاطر العلاج الهرموني البديل في مرحلة سن اليأس

أحد مخاطر العلاج الهرموني البديل في مرحلة سن اليأس

2015-02-15

 

أخبار الطبي-عمّان
ترتبط مرحلة سن اليأس بتغيرات نفسية وجسمية عند المرأة ولتلافيها تلجأ بعض النساء إلى ما يُسمى بالعلاج الهرموني البديل.
حذرت دراسة جديدة من جامعة أوكسفورد النساء اللاتي يخضعن للعلاج بالهرمونات البديلة، حتى وإن كان لفترة قصيرة، حيث أنّ هذا العلاج مرتبط بمضاعفة خطر الإصابة بسرطان المبيض.
تم نشر الدراسة في مجلة لانست (Lancet).
تم تحليل 52 من الدراسات التي شملت ما مجموعه 21,488 من النساء المصابات بسرطان المبيض.
وجدت الدراسة زيادة كبيرة في خطر الاصابة بسرطان المبيض في النساء اللواتي يخضعن حالياً أو خضعن منذ فترة قصيرة (في غضون الخمس سنوات الماضية) للعلاج الهرموني البديل. وعلى الرغم من خطر الإصابة بسرطان المبيض يقل بمرور الوقت بعد التوقف عن إستخدام العلاج إلا أنّ النساء اللواتي خضعنّ للعلاج الهرموني البديل لمدة 5 سنوات على الأقل لا يزلنّ في خطر متزايد لسرطان المبيض بعد مرور 10 أعوام
للمزيد: 
المصدر: telegraph
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-02-15 09:10:39
تاريخ التعديل : 2017-05-04 13:49:00

1 2 4