ادوية الحرقة تزيد من خطر الاصابة بالكسور لدى النساء

ادوية الحرقة تزيد من خطر الاصابة بالكسور لدى النساء

2012-02-02

أخبار الطبي.اظهر باحثون ان النساء الكبار في السن اللاتي يتناولن ادوية للسيطرة على عسر الهضم وحرقة المعدة قد يضعهن في خطر الاصابة بكسر الورك.

استخدام هذه الادوية لفترة طويلة من الزمن والتي تدعى مثبطات مضخات البروتون قد يزيد خطر كسر الورك بنسبة 35% الى 50% للمدخنات او المدخنات السابقات.

وقال الباحثون انه على الرغم من استخدام مثبطات مضخات البروتون ظهرة بقوة بين المرضى، ويعتقد الباحثون انه على الاطباء الاستمرار في مراقبة ضرورة استخدام هذه الادوية لمدة طويلة من الزمن خاصة لدى النساء في عمر ما بعد سن اليأس واللاتي لديهن تاريخ مع التدخين.

وقال الباحثون ان البيانات في الدراسة تدعم قرار مؤسسة الغذاء والدواء الامريكية لتعديل نشرة الدواء لاضافة احتمالية زيادة اصابات الكسور مع هذه الادوية.

قام الباحثون بجمع بيانات لاكثر من 80,000 امرأة في عمر ما بعد سن اليأس ولمدة 8 سنوات ، حصلت 900 حالة كسر في الورك، زاد احتمال الاصابة بكسر الحوض بنسبة 35% للنساء المستخدمات لهذا النوع من الادوية مقارنة بالنساء اللاتي لم تتناول هذه الادوية.

بشكل عام فان خطر الاصابة بكسر الحوض يحدث بنسبة 2.02 حالة كسر لكل 1,000 شخص سنويا للاشخاص الذين يتناولون الادوية المثبطة لمضخات البروتون مقارنة بنسبة 1.51 كسر لكل 1,000 شخص سنويا،ويتم حسابها بضرب عدد سنوات الدراسة في عدد الاشخاص في الدراسة.

ازداد خطر الاصابة بالكسر بين النساء المدخنات لاكثر من 50% وكلما ازداد استخدام النساء لهذه الادوية يزداد خطر الاصابة بالكسور.

في بداية الدراسة كانت نسبة استخدام النساء للادوية المثبطة للبروتونات 6.7% بشكل منتظم ولكن في نهاية الدراسة ارتفعت النسبة لتصل الى 18.9% وهذا يعني انه ممكن رؤية المزيد من الكسور في السنوات اللاحقة.

النساء اللاتي توقفن عن استخدام هذه الادوية انخفض خطر الاصابة بالكسور الى نسبته الطبيعية خلال عامين.

وحاول الباحثون الربط بين خطر الاصابة بالكسور والعوامل الاخرى كالوزن والعمر والتمارين والتدخين ووجود الكالسيوم في الغذاء واستخدام المكملات الاخرى.

في كثير من الأحيان، يتم استخدام مكملات الكالسيوم لتعزيز قوة العظام، ولكن هذه الأدوية تؤثر على امتصاص الكالسيوم ، وتناول مكملات الكالسيوم قد لا تكون فعالة.الباحثون أخذوا استخدام الكالسيوم بعين الاعتبار و لكن الخطر بقي موجود.

وينصح الباحثون باستخدام هذا النوع من الادوية لاشهر قليلة ومن ثم قطعه ولكن وجدوا انه عند التوقف عن استخدامه مرة واحدة فان المرضى يصابون بارتداد الحمض وتظهر الاعراض من جديد ولهذا يجب قطع الدواء تدريجيا.

 

 

 

المصدر: healthday

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-02-02 10:37:14
تاريخ التعديل : 2017-12-02 02:30:19

1 2 4