الهبات الساخنة بعد انقطاع الحيض وأثرها على الدماغ

الهبات الساخنة بعد انقطاع الحيض وأثرها على الدماغ

2015-06-14

أخبار الطبي-عمّان
إن انقطاع الحيض الدائم والطبيعي (غير الناتج عن أمراض) هو عبارة عن عملية بيولوجية طبيعية، تحدث للنساء ما بين سن 45 الى 55 عاماً وقد سجلت حالات وصلت فيها المرأة سن انقطاع الحيض في عمر مبكرة (35 عاماً)، أو متأخرة (60 عاماً). يذكر أن نتائج دراسة صدرت العام الماضي بينت أن 2 بالمئة من النساء يصلن سن انقطاع الحيض في سن الأربعين. وقد تؤدي الأعراض النفسية والعضوية التي ترافق سن انقطاع الحيض الى اضطراب النوم وضعف حيوية ونشاط المرأة، والحزن والفقدان.
الهبات الساخنة: هي شعور لحظي بالحرارة ، قد يصاحبه إحمرار في الوجه, تعرق, تسارع بنبضات القلب او رعشة.
وتعد الهبات الساخنة من اهم اعراض انقطاع الدوره الشهرية عن المراة في "سن الامل".
سبب حصول الهبات الساخنة غير معروف بشكل دقيق، ولكنه قد يعزى إلى انخفاض مستويات الاستروجين في الدم الذي يحصل في هذا السن الذي قد يؤثر على عمل غدة "تحت المهاد" المسؤولة عن تنظيم حرارة الجسم وتنظيم العمليات الحيوية في الدماغ مسببة تغيرات في الدوره الدمويه و تمدد في الاوعيه الدمويه تحت الجلد مما يسبب الاحمرار.
و قد تنتج عن أسباب أخرى مثل: فرط نشاط الغدة الدرقية, استخدام بعض الادوية , استئصال الرحم و غيرها.
تشير دراسة جديدة  أجراها باحثون  من جامعة بيتسبرغ (University of Pittsburgh) أنّ النساء اللواتي يعانين من الهبات الساخنة كثيراً أثناء النوم أكثر عرضة لتغيرات في الدماغ ونشرت نتائج الدراسة في مجلة انقطاع الطمث (Menopause).
لتنفيذ هذه الدراسة استخدم الباحثون 20 من النساء في منتصف العمر النساء اللواتي لم يتناولن العلاج الهرموني. وراقبوا بيولوجيا الهبات الساخنة لمدة 24 ساعة باستخدام جهاز على الجلد. قامت النساء أيضاً بتعبئة مذكرات إلكترونية عن الهبات الساخنة وحدوثها.
قام الباحثون بتصوير الدماغ بالرنين المغناطيسي لمراقبة جزء منه قد يحمل دلالات على الإصابة بأمراض الأوعية الدموية في الدماغ.
على الرغم من أن النساء أبلغن عن حدوث الهبات الساخنة  بمعدل ثلاث مرات يومياً، أظهرت وسائل المراقبة البيولوجية أنّ المعدل ثمانية في اليوم الواحد. فمن المحتمل أن بعض الهبات الساخنة لم يتم الإبلاغ عنها لأنها حدثت والنساء نائمات.
وأظهرت النتائج أن النساء اللواتي لديهن هبات ساخنة أكثر لديهن تغيرات في الأوعية الدموية في الدماغ.
قد تكون هذه النتائج ذات أهمية للتعديل في بعض عوامل الخطر لمشاكل القلب والأوعية الدموية، مثل التوقف عن التدخين أو خفض ارتفاع ضغط الدم - وخاصة النساء الذين يعانون من الكثير من الهبات الساخنة.
بالإضافة إلى الدأب في معالجة الهبات الساخنة أو تخفيف حدوثها ومن هذه الطرق:
1.البقاء في درجة حرارة منخفضة الى معتدلة
2.المحافظة على الهدوء وعدم الانزعاج
3.التوقف عن التدخين
4.تجنب الملابس الضيقة ,الأكل الحار و الكافييين
5. التمارين الرياضية بشكل منتظم على الاقل 30 دقيقه معظم ايام الاسبوع
6.مراقبة الاكل وتناول الاكل الذي يحتوي على منتجات الحليب والفيتامينات والمعادن
7.مراقبة الوزن والتخفيف منه
8. النوم جيدا
يوجد هنالك بعض المكملات الغذائيه والعشبيه التي تخفف من الهبات الساخنه لديك وهي:
1. الاستروجينات المشتقة من النبات (الفايتواستروجينات) : وتحتوي على مركبات الايزوفلافون وتتوافر بالاطعمه التاليه: فول الصويا والحمص والعدس وبذور الكتان والبرسيم الاحمر (رد كلوفر)
2 .زيت زهرة الربيع ( بريمروز) وتتوافر المكملات السابقة في الأردن وتوجد مكملات اخرى يمكن اخذها ولكنها غير متوافرة في الاردن مثل :
البلاك كوهوش
البرسيم الاحمر (ريد كلوفر).
يوجد مكملات اخرى : مثل الجنسينج والكافا والدونج كاي وفيتامين (هـ) تساعد على تحسين المزاج ولكن لايوجد لها تأثير كبير على الهبات الساخنة كما وجد بالدراسات.
ومن الأدوية المستخدمة في علاج الهبات الساخنة:
1. الهرمونات :
وهي الهرمونات الانثويه التي قلت في سن الأمل ( الاستروجين والبروجسترون ) وفي حال ازالة الرحم يجب عليك أخد الأستروجين وحده .ويوصفها الطبيب عادة للهبات الساخنه المتوسطه إلى الشديدة التي يمكن أن تسبب انزعاجا شديدا يحد من الأعمال اليومية
ويجب قبل أخد العلاج الهرموني مناقشة المخاطر الفعلية لامراض القلب والشرايين مع الطبيب والتخفيف منها مثل (زيادة الوزن, عدم ممارسه الرياضه , التدخين).
وذلك لتأثير العلاج الهرموني على القلب والاوعيه الدمويه.وقد تحدث بعض الاعراض الجانبيه الاخرى مثل الصداع ,بقاء السوائل بالجسم ,غثيان ,زيادة بالوزن. وتزول هذه الاعراض بعد أسابيع قليلة من بدء العلاج.
2. مضادات الاكتئاب :
يستخدم لعلاج الهبات الساخنه ولكنها تعد اقل فعالية من العلاج الهرموني ومنها (الفنلافاكسين ,الباروكسيتين,الفلوكسيتين) .وقد تسبب بعض الاثار الجانبيه منها الدوخه , زيادة بالوزن ,الغثيان , الضعف الجنسي .
3.بعض الادويه الاخرى مثل:
- الجابابنتين : وآليته في التخفيف من الهبات الساخنة غير معروف ولكن اظهرت الدراسات مؤخراً فعاليته في التخفيف من منها ويستخدم للهبات التي تحدث خلال الليل فقط وقد يسبب حدوث الدوار,الصداع, النعاس.
-الكلونيدين : يعمل على التأثر على منقطة التعادل الحراي بالجهاز العصبي المركزي وبذلك يعمل على التخفيف من الهبات الساخنة ويستخدم في حالات عندما يكون العلاج الهرموني غير محبب ويمكن أن يسبب الصداع ,الدوار ,جفاف الفم ,الإمساك.
للمزيد:
المصدر: 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-06-14 10:17:26
تاريخ التعديل : 2017-10-19 16:18:55

1 2 4