اليوغا تقلل من مشاكل سن اليأس والأرق

اليوغا تقلل من مشاكل سن اليأس والأرق

2011-12-08

أخبار الطبي. تقترح دراسة بأن جلستان من جلسات اليوغا في الأسبوع يمكن أن تساعد في  تخفيف مشاكل النوم وغيرها من مشاكل سن اليأس .

 

نشرت الدراسة في مجلة سن اليأس وشملت الدراسة النساء بعد سن اليأس تم تشخيصهن بالمعاناة من الأرق.

 

كتبت الدكتورة هيلانة هاتشال وهي أحد مؤلفي الدراسة بعثت رسالة بالبريد الالكتروني إلى وكالة الصحة رويترز "نحن لا نقول أن اليوغا يمكنها علاج أعراض سن اليأس" ،  "ولكنها  يمكن أن تحسن من الأعراض وتقلل منها ". 

 

هاتشال وزملاؤها وبشكل عشوائي اختاروا 44 إمرأة قسموا إلى ثلاث مجموعات . 15 إمرأة لم تأخذ علاج أبدا ، و14 إمرأة أخذن علاج طبيعي مرتين في الأسبوع ، و 15 إمرأة شاركت في دروس اليوغا مرتين في الأسبوع.

شملت جلسات اليوغا مجموعة متنوعة من الأوضاع  لشد الجسم وتقنيات من التبت تستخدم لتقوية وتسريع التنفس .      

 

أفادت النساء في مجموعة اليوغا  بعد أربعة أشهر ، بأن مشاكل سن اليأس كانت أقل مقارنة بتلك النساء اللواتي لم يفعلوا شيئا . 

 

  وفقا لدراسة صحة المرأة في عام 2002 ذكرت أنه غالبا ما تواجه النساء في سن اليأس الهبات الساخنة ، التعرق الليلي، والقلق ، والتهيج خلال انقطاع الطمث ، والبعض صعوبة في النوم أو الشعور بالحاجة إلى النوم لفترة أطول . العلاج بالهرمونات البديلة يخفف الكثير من هذه المشاكل ، لكن لها مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية وسرطان الثدي.

 

منذ ذلك الحين ، عدد قليل من النساء يأخذن الهرمونات والعديد منهن  يتطلعن الى طرق بديلة للتعامل مع مشاكلهم ، بما في ذلك مثل أخذ الأعشاب مثل كوهوش السوداء والبرسيم الأحمر عند الشعور بالهبات الساخنة . ولكن وجدت دراسة واحدة  بأن تلك العلاجات ليست أفضل من الحبوب الوهمية.

 

على النقيض من ذلك ، فقد أظهرت الأبحاث أن اليوغا تخفض مستويات التوتر وتسيطر على نشاط الجهاز العصبي السمبثاوي استجابة «المكافحة أو الهروب" ، ورد فعل الجسم لتهديد أو خطر ما .

 

قالت السيد ة كاثرين لافورس بوث  أن النتائج الأخيرة تبين أن  "هذا هو الجزء من تراكم الأدلة التي تظهر فوائد اليوغا" .

 

وأضافت لافورس التي درست العلاجات البديلة لسن اليأس في كلية التمريض في جامعة واشنطن ولكنه لم يكن جزءا من الدراسة الجديدة ،بأن "الاطباء بدأوا يوصوا  باليوغا ، وليس فقط لانقطاع الطمث وسن اليأس ، ولكن لمجموعة متنوعة من الظروف" .

 

وأضافت " أنا قلقة من أن هناك لا يوجد وصف لأوضاع اليوغا التي يتم ممارستها وكم من النساء تنهي دورات اليوغا "

 

في الدراسة ، أكملت النساء استبيانات قبل وبعد تلقيهم العلاج.

وضع استبيان واحد لتصنيف أعراض انقطاع الطمث أو سن اليأس 0-18 كانت الأعراض معتدلة و18-35  كانت متوسطة و 35 فأكثر كانت الأعراض شديدة . و بعد أربعة أشهر فقط ، كانت النساء اللواتي يمارس اليوغا على درجة متوسط ​ 12.4   ، في حين أن النساء اللواتي ليم يأخذوا علاجا ،كانوا على درجة 19.9 . 

 

الاستبيان الذي يبحث النوم 0-28 ، كان عند 28 أرق شديد، أماالنساء اللواتي مارسن اليوغا فكان المتوسط 9.7 ،بينما اللواتي لم يأخذوا علاج فكان المتوسط 13.7 .

 

ومع ذلك ، لم تكن هناك أي اختلافات واضحة بين النساء اللواتي قمن  بتمارين لشد أجسامهم مقارنة مع منقاموا بممارسة اليوغا .   

 

  قالت السيدة لافورس بو  " مد الجسم على طاولة الرياضة والقيام بشد الجسم يساعد على الإسترخاء "،  واضاف "لكن في اليوغا يكون التركيز على ما يقوم به الشخص وهذا يربط بين العقل والجسم ،وهذا أفضل من شد الأراف فقط ".    .

 

 السيدة لافورس ، تشجع المرأة على ممارسة اليوغا ، وتوصي باتخاذ فئة اليوغا اللطيفة.

 

وأضافت   "أود أن أقترح أن تأخذ  النساء  دروس اليوغا مرة  في الأسبوع ، ثم تحاول ممارسة اليوغا 15 دقيقة يوميا في المنزل" .

 

 

 

 

المصدر: foxnews

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2011-12-08 10:49:12
تاريخ التعديل : 2017-05-30 10:46:18

1 2 4