تعد التغطية الصحية الشاملة الهدف رقم واحد لمنظمة الصحة العالمية، والسبيل الأساسي لتحقيق ذلك هو ضمان حصول الجميع على الرعاية التي يحتاجون إليها، في الوقت المناسب، وضمن مجتمعهم.

وقد تمكنت منظمة الصحة العالمية من إحراز تقدم كبير في جميع مناطق العالم. ولكن لا يزال هناك الملايين من الأشخاص الذين لا يحصلون على الرعاية الصحية على الإطلاق، في حين يضطر الملايين غيرهم إلى الاختيار بين الإنفاق على الرعاية الصحية وغيرها من النفقات اليومية مثل الطعام، والملابس، وحتى المأوى.

ولهذا السبب، تركز منظمة الصحة العالمية على التغطية الصحية الشاملة ليوم الصحة العالمي في كل عام، في 7 أبريل.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

يتم الاحتفال بيوم الصحة العالمي كل عام لإحياء الذكرى السنوية لتأسيس منظمة الصحة العالمية (WHO) في عام 1948 ولزيادة الوعي بأولوية الصحة العامة. تتخذ المنظمة العالمية للصحة إجراءات للمساعدة في تهيئة الظروف المناسبة للحفاظ على الصحة، وحصول جميع أفراد المجتمع على الرعاية الصحية، وتوعية المجتمعات بالتدابير التي تضمن منع انتشار الأوبئة، وتقليل الوفيات الناجم عن الأمراض والاعتلالات، وتحسين نوعية الحياة.

اقرأ أيضاً: نصائح غذائية عامة