إفرازات الضفدع قد تعالج السكري و السرطان

إفرازات الضفدع قد تعالج السكري و السرطان

2011-06-12


أخبار الطبي. اكتشف علماء إيرلنديون بالصدفه ان افرازات الضفدع يمكن استخدامها في علاج اكثر من سبعين مرضا" من ضمنها السرطان والسكري !

وقد وجد العلماء في جامعه كوين في ايرلندا خلال ابحاثهم على نوع من الضفادع الذي ينتشر في امريكا الجنوبيه وتستخدم  مواد تفرزها على الجلد كوسيله دفاعيه حال تعرضها الى الحيوانات المفترسه الى وجود بروتين من نوع خاص في هذه الافرازات له القدره على التحكم في تصنيع اوعيه دمويه جديده من خلال اما تكوين اوعيه جديده او تثبيط نموها

ما يجدر ذكره هنا هو أن الخلايا السرطانيه تنمو الى حجم معين في المراحل المرضيه الاولى قبل ان تبدأ لاحقا" في تكوين اوعيه دمويه خاصه بها تساعد على استمراريه بقائها وانتشارها في الجسم وبإستخدام هذا البروتين قد يتمكن العلماء من السيطره على المرض من خلال قتل الخلايا السرطانيه اضافه الى منع تكوين المزيد منها وبالتالي الحد من انتشار المرض وتفشيه في الجسم

وقد يتمكن العلماء ايضا" وبفضل هذه الخاصيه من السيطره على حالات اخرى تعتمد في طبيعتها القدره السريعه على تكوين الاوعيه الدمويه كالتقرحات عند مرضى السكري ، إلتئام الجروح ، عمليات نقل الاعضاء  والاضرار الناتجه عن الجلطات الدماغيه وامراض القلب .

ويعلق العلماء على ذلك بالقول : نحن مقتنعون بقدره الطبيعه وكائناتها على حل امراضنا !

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر:foxnews

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2011-06-12 05:47:37
تاريخ التعديل : 2017-05-01 19:57:38

1 2 4