أمآل جديدة لعلاج مرض التدرن الرئوي (السُل)

أمآل جديدة لعلاج مرض التدرن الرئوي (السُل)

2012-07-25

أخبار الطبي. أثبتت دراسة حديثة أجريت في افريقيا الجنوبية، استهدفت البحث عن علاجات فعالة  للتدرن الرئوي و المعروف بالسل، أن مزيجاً من ثلاثة عقاقير دوائية قد يكون قادرا على أن يقضي على 99 % من البكتيريا المُسببة للسُل (المُتفطرة السُليّة) في فترة اسبوعين و ذلك في الحالات المرضية التي أظهرت مُقاومة للمُضادات الحيوية.

يُعد السُل من أقدم واكثر الأمراض المُعدية انتشاراً عالمياً، حيث يتوفى به ما يُقارب 1.4 مليون شخص في العالم سنوياً متأثراً بهذا المرض نتيجة لصعوبة علاج الحالات الناتجة عن السُلالات البكتيريّة المُقاومة للمُضادات الحيوية و استغراق العملية العلاجية عامين (على الأقل) للشفاء التام من العدوى.

يتركب المزيج الدوائي من ثلاثة عقاقير دوائية أولها عقار (PA-824)، وهو عقار جديد للسل تحت الدراسة، يليه المُضاد الحيوي موكسيفلوكساسين وأخيراً عقار البيرازيناميد المُخصص لعلاج التدرن الرئوي.

ثبت ومن خلال الدراسة السابقة امكانية علاج الحالات المرضية المُقاومة للمُضادات الحيوية وفي غضون أربعة أشهر فقط مُقارنة بالمدة الزمنية التي يستغرقها علاج الحالات المُقاومة في الوقت الحالي و التي تتراوح بين 18 – 24 شهراً، وما يُقارب 6 أشهر في الحالات الطبيعية التي تستجيب للمُضاد الحيوي .

أوجد العلاج الجديد للتدرن الرئوي بديلاً أكثر أمناً، سرعةٌ وبساطةٌ مُقارنة بالعلاج المُعتمد حالياً وذو الكلفة الباهظة نسبياً.

المصدر: Medical News Today

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-07-25 07:56:07
تاريخ التعديل : 2017-09-10 14:33:52

1 2 4