دواء الميترونيدازول لا يمنع الاصابة بالعدوى بعد استئصال الرحم

دواء الميترونيدازول لا يمنع الاصابة بالعدوى بعد استئصال الرحم

2013-07-01

 

ذكر باحثون في دراسة حديثة انه لا يوجد داعي لاستخدام الميترونيدازول Metronidazole  مع السيفروكسيم  كمضاد حيوي وقائي عند اجراء جراحة استئصال الرحم , حيث ان دواء الميترونيداول لا يمنع الاصابة بالعدوى بعد اجراء هذا النوع من الجراحات.

اخبار الطبي.قام الباحثون بجمع بيانات طبية لاكثر من 5,200 مريضة خضعت لاستئصال الرحم واظهرت السجلات ان 97.5% من النساء كن قد تلقين المضاد الحيوي الوقائي قبل الخضوع للجراحة.

وفي الدراسة تم اعطاء دواء السيفروكسيم لمجموعة من النساء وتم اعطاء مجموعة اخرى من النساء دواء المترونيدازول وحصلت مجموعة من النساء على كلا المضادين الحيويين.

ووجد الباحثون ان دواء السيفروكسيم ارتبط بأقل حالات اصابة بالعدوات بعد الجراحة  , الا ان تأثير دواء المترونيدازول كان مستقلا كما كان عند استخدام كل من السيفروكسيم والميترونيدازول معا.

واوضح الباحثون ان استخدام المترونيدازول كعلاج وقائي قبل استئصال الرحم لم يكن فعالا في تقليل احتمال الاصابة بالعدوى.

وذكر الباحثون انه بالرجوع الى الدراسات التي اجريت حول فعالية دواء المترونيدازول عند استخدامه للوقاية من العدوات قبل الجراحة فان عدد قليل من الدراسات اظهر ان فعالية المترونيدازول اكبر من فعالية العلاج الوهمي.

 

 

 

 

المصدر : medscape 

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2013-07-01 06:11:26
تاريخ التعديل : 2017-05-04 19:47:10

1 2 4