شكوك حول فعالية لُقاح السُعال الديكي

شكوك حول فعالية لُقاح السُعال الديكي

2012-11-29

أخبار الطبي. أشارت دراسة حديثة أنه على الرغم من أن تلقيح الأطفال ضد السُعال الديكييقيهم الاصابة بالعدوى الا أن أثره الوقائي يتناقص مع مرور الوقت مما يجعل الأطفال في

المرحلة العمرية 7 – 10 أعوام عُرضة للاصابة بالعدوى  , جاءت هذه الدراسة على خلفية انتشار عدوى السُعال الديكي في ولاية كاليفورنيا في العام 2010 وأصابت 9000 شخص

وتسببت في وفاة 10 أطفال رُضع مما استدعى فحص فعاليّة اللُقاح المتوافر حالياً ضد السُعال الديكي .

 

يُمثل اللُقاح المُضاد للسُعال الديكي ( DTaP ) لُقاحاً مركباً لعدد من الأمراض المعدية كالدفتيريا والكُزاز ويُعطى على خمس جُرعات منفصلة وبمراحل عمرية مختلفة كالتالي ( 2 , 4 ,

6 أشهر , 12-15 شهر و4-6 أعوام ) ويُعد الوسيلة الأفضل للوقاية من الاصابة بالعدوى حيث تزداد فرصة اصابة الأطفال الغير مُلقحين بمعدل 8 مرات أكثر مُقارنة بالمُلقحين منهم

مما يُحتم على ذوي الاطفال التأكد من تلقيهم لكافة الجُرعات اللازمة من اللُقاح .

 

صُممت الدراسة الحالية لتقييم المدة الزمنية بين الجرعة الأخيرة من اللُقاح والاصابة بالعدوى بين المُتضررين من الاندلاع الاخير للعدوى في ولاية كاليفورنيا , حيث تم جمع البيانات من

15 مدينة ارتفعت فيها أعداد المُصابين بالعدوى وبلغ عدد الأطفال 682 تراوحت أعمارهم بين 4 – 10 أعوام وتم مقارنة كل طفل منهم بثلاثة أطفال من الفئة العمرية ذاتها ولم

يُصابوا بالعدوى ووجد الباحثون تناقص احتمالية استقبال  الاطفال الذين تعرضوا لعدوى السُعال الديكي لكامل جُرعات اللُقاح والبالغة خمسة وبنسبة 89 % كما بلغت احتمالية عدم تلقيح

الأطفال المُصابين بالعدوى 7.8 % مقارنة ب 0.9 % لغير المُصابين بالعدوى .

 

أثبت الباحثون أيضاً أنه وبمرور الوقت على تلقي اللُقاح تتناقص فعاليته حيث تبلغ في السنوات الاولى من تلقيه 98 % وتتناقص الى 71 % بعد مرور خمسة أعوام أو أكثر .

 

 

 

المصدر: HealthDay News

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2012-11-29 07:53:38
تاريخ التعديل : 2017-12-16 02:19:14

1 2 4