الألم الناتج عن مرض السكري وكيفية التعامل معه

الألم الناتج عن مرض السكري وكيفية التعامل معه

2015-06-01

أخبار الطبي-عمّان
السكري ذلك الاضطراب المزمن الذي يتسبب في اختلال قدرة الجسم على استخدام الطاقة من مصادرها الغذائية لنقص هرمون الانسولين المُفرز من البنكرياس والمسؤول عن زيادة قدرة الخلايا على استيعاب الغلوكوز لانتاج الطاقة مما يتسبب بارتفاع تركيزه في مجرى الدم.
تُصنف المُضاعفات الناجمة عن الاصابة بالسكري الى حادة ومزمنة كالتالي :
 المُضاعفات الحادة :
 الانخفاض الحاد في غلوكوز الدم والمرتبط بالعقاقير الدوائية الخافضة للغلوكوز .
 
المُضاعفات المزمنة :
تلف او تضرر الأوعية الدموية الصغيرة والكبيرة في القدمين , الكليتين , العينين , الأعصاب والقلب.
وبالنظر إلى المضاعفات المُزمنة نجد أنّ معظم مرضى السكري سينشأ لديهم حالة تسمى اعتلال الأعصاب الطرفية (peripheral diabetic neuropathy) وهو اضطراب يُصيب الأعصاب التي تتحكم بأطراف الجسم ( اليدين و الساقين )والتي تقوم بنقل الإشارة الحسية للمراكز المتخصصة في جسم الإنسان مما يؤدي الى ضعف قدرتها في إيصال الإشارة والإحساس بطريقة سليمة وأحياناً قد يؤدي الى فقدانها كلها او فقدان عصب واحد و بالتالي ينتج عن ذلك الشعور بالتنميل و خدران الاطراف والألم بشكل عام. 
ومسببات هذه الحالة المرضية كثيرة ولكن يعدّ  إرتفاع تركيز سكر الدم والإصابة بمرض السكري المزمن أحد أهم أسبابها.
وممكن أن تصبح هذه الحالة وأعراضها المرافقة أسوأ وأسوأ إلى حد يصل به المريض إلى الكآبة بسبب الألم المستمر وفقدان القدرة على تحمل البرودة والحرارة، ولحل هذه المشكلة يلجأ الأطباء إلى وصف الأدوية التي تقع ضمن فئتين هما: مضادات الإختلاج (anticonvulsant) ومضادات الإكتئاب (antidepressants) وكلاهما له جُملة من الأعراض الجانبية غير المستحبة.
وفي دراسة جديدة نُشرت في مجلة (Nutrition and Diabetes) وجد الباحثون أنّ اتباع نظام غذائي نباتي قليل الدسم قد يساعد الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني على تقليل الألم الجسدي المتعلق بمرض السكري والناجم عن اعتلال الأعصاب.
 جند الباحثون لدراستهم 35 من البالغين الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني واعتلال الأعصاب الناتج عن السكري المؤلم.
وبشكل عشوائي تم اختيار 17 مشاركاً لاتباع نظام غذائي نباتي منخفض الدهون وتناول مكملات غذائية من فيتامين ب12 (B12) لمدة 20 أسبوعا، ووجهّت تعليمات إلى 18 آخرين بتناول مكملات غذائية من فيتامين ب12 (B12) ولكن الحفاظ على نظامهم الغذائي الطبيعي.
حيث أنّ نقص فيتامين ب12 أحد أهم مسببات الإعتلال العصبي أيضاً ويؤدي إلى مجموعة من الأعراض من بينها أعراضاً كخدران الأطراف والتنميل وغيرها.
النظام الغذائي النباتي ركز على الخضروات والفواكه والحبوب والبقوليات. عموما،  معظم المشاركين الملزمين بالنظام الغذائي النباتي تجنبوا المنتجات الحيوانية وتمسكوا بحمية منخفضة الدهون طوال فترة الدراسة.
بعد 20 أسبوعا المشاركين الذي اتبعوا النظام الغذائي النباتي ذكروا انخفاضا أكبر بكثير من الألم، مقارنة مع المجموعة التي حافظت على نظامها الغذائي الطبيعي، حيث اقترح الباحثون أن النظام الغذائي النباتي قد يبطئ أو يوقف انخفاض وظيفة.
وزيادة عن ذلك خسرت المجموعة التي اتبعت النظام الغذائي النباتي قليل الدهون 6.8 كيلو غرام مقارنة بنصف كيلو فقط في المجموعة الثانية وعدد من مؤشرات الصحة الحيوية بما في ذلك ضغط الدم، وتحسّن بين المشاركين على النظام الغذائي النباتي. وكان هناك أيضا اتحسن في نوعية الحياة عموما في هذه الفئة.
ولا شك أنه لا يزال هناك حاجة لإجراء تجارب أكبر لإظهار أنّ اتباع نظام غذائي نباتي تساعد في تخفيف الألم المتعلق بالسكري من النوع الثاني.
وبشكلٍ عام تعتبر الخطوة الأولى والأساسية لتجنب الإصابة باعتلال الأعصاب الطرفية عند مرضى السكري والذي تنتح عنه هذه الآلام والأعراض هي السيطره على نسبة السكر في الدم لمرضى السكري. 
وأما في حال الإصابة بها فإن الشفاء منها تماماً غير وارد ولكن يمكن التعايش معها باتباع الخطوات التالية:
  •  العناية بالأطراف وخاصة القدم كونه من الممكن حدوث اصابة وجروح تنتج إلتهابات دون ان يعلم المريض بذلك وذلك لعدم إحساسه بها. فمن المضاعفات التي تنتج عن اعتلال الأعصاب حدوث الجروح والحروق الخطيره بسب عدم قدرة المصاب على الإحساس بالظروف المحيطة وما ينتج عنها من حالة مرضية تسمى القدم السُكرية
  •  ممارسة التمارين الرياضية بشكل مناسب وصحي وبشكل دوري .
  • اتباع حمية غذائيه يحددها الطبيب .
  • مراقبة مستوى السكر في الدم لدى مرضى السكري .
  •  تجنب الوضعيات التي تولد ضغطاً كبيراً على الأطراف.
  • الإقلاع عن التدخين والمشروبات الكحولية .
للمزيد:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-06-01 12:58:37
تاريخ التعديل : 2017-10-21 04:28:12

1 2 4