اعاني من الصلح هل يوجد علاج بذلك ؟

العمر: 45 سنة
عدد الإجابات: 1
أسباب الصلع وراثية او متعلقة بهرمون الأندروجين الذكري وعامل السن . والصلع لا يحدث بسبب وجود القشرة في الرأس ،أو بسبب الشعر الدهني أو نقص الفيتامينات ولا قلة الدم المتدفق لفروة الرأس، لذلك فإن تدليك قروة الرأس لجعل الدم يتدفق اليها وتناول الفيتامينات والمعادن وعلاج القشرة لا يغالج الصلع.والأمراض الوراثية ليس لها علاج ولكن هناك بعض الإجراءات والأدوية التي قد تفيد في علاج الصلع وعودة الشعر الى النمو؛منها :دهن الرأس بمحلول ميتيكسوديل 3% أو 5% وتظهر النتائج بعد 6--8شهور وقد تظهر قيل ذلك واسمه التجاري "روجين"(الجيم باللعجة المصرية) بمعدل مرتين يوميا ولا تستخدم السيشوار بعد وضع الدواء ولا تستحم ولاتسبح قبل مرور 4ساعات . وتناول دواء بروبيشيا بمعدل حبة يوميا بدون انقطاع وتبدأ النتائج بالظهور مبكرا بعد 2-3 شهور وهو يمنع تحول هرمون الذكورة الى الهرمون المسؤولعن الصلع وهو :دي.أتش .تي. أو دواء فيناستيرايد مفعوله مثل دواء بروبيشيا وهو أحدث دواء . ويمكن اللجوء الى زراعة الشعر الأسباب ؟ · التغييرات الوراثية التي تحدث عادةً مع تقدم العمر ( ثعلبة الجين الذكوري) . · بعد الولادة ، ويمكن للمرأة أن تعاني لفترة قد تصل لعدة اشهر طويلة من زيادة تساقط الشعر . · رد فعل لجهاز المناعة (alopecia areata) . · عدوى بكتيرية أو فطرية ( عندما تكون العدوى شديدة ، قد تتسبب في حدوث ندوب و تساقط دائم للشعر) . · مرض الذئبة الجلدية الجلدية Cutaneous (skin) discoid lupus أو تصلب الجلد ( الصلع ذو الندوب) . · تناول عقاقير العلاج الكيميائي ( سقوط الشعر المنتشر مع حالة مؤقتة من الصلع الكامل ) . · تناول العقاقير المختلفة بما في ذلك كورتيكوستيرويد ، هرمون التستوستيرون ، الهيبارين ، أحيانا عقاقير خفض الكولسترول ، العقاقير المضادة للغدة الدرقية ( تزيد من معدل تساقط الشعر ) . · سوء التغذية ( خاصة عدم كفاية البروتين ) ، سوء الهضم ، فقدان الشهية العصبي ، فقدان الوزن السريع ، أو الإصابة بمرض مزمن . · العيوب الخلقية النادرة وعيوب النمو . · العوامل الكيميائية والفيزيائية ، مثل الأحماض ، المواد المبيضة ، الحروق ، التجميد ، أو الإشعاع ( بما في ذلك الأشعة السينية والعلاج الإشعاعي للسرطان ) . · التسمم بمستويات سامة من الزرنيخ والأحماض ، حمض البوريك ، وفيتامين ( أ ) . الوقاية · يمكن منع تكسر الشعر من خلال عدم الإفراط في تلوين الشعر بالصبغات أو عدم إستخدام مواد فرد الشعر الدائمة . التشخيص · يمكن عادة تشخيص الصلع عن طريق فحص الخصائص المسببة لفقدان الشعر . · يمكن استخدام المزيد من الفحوصات الطبية واسعة النطاق عندما يعتقد ان هناك حالة مرضية تتسبب في فقدان الشعر . طرق العلاج · أي حالة طبية كامنة تتسبب في حدوث الصلع تحتاج للتشخيص و العلاج . · علاج ثعلبة الجين الذكوري ليس ضروري ، على الرغم من أن هناك عدداً من الأساليب التي يمكن أن تستعيد المظهر الجمالي . · الأدوية الموضعية مثل مينوكسيديل غالباً ما تؤدي إلى إبطاء فقدان الشعر ويمكن أن تؤدي إلى إعادة نمو بعض الشعر . · قد يستفيد الرجال من استخدام العقار الموصوف طبياً عن طريق الفم "فيناستريد" ، والذي يسبب نمو بعض الشعر في معظم مستخدميه . ( لا يتم وصف هذا العقار للنساء لأن فيناستريد قد يسبب تشوهات خلقية للأجنة ) . · الجل المستخدم للشعر، التموجات الدائمة ، الباروكات ( الشعر المستعار ) ، زرع الشعر ، و هناك طريقة أخري مثل عملية جراحية لإعادة أجزاء موجودة في فروة الرأس
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
أسئلة ذات صلة
احصل على إجابة لسؤالك خلال ثواني عبر مكالمة هاتفية‎
حياة عصفور - الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد - السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين - مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد - الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
1 2 4