اعاني من حروق شمس في وجهي و اعطى لوجهي تفاوت في الالون مع ان بشرة وجهي

اعاني من حروق شمس في وجهي وهذا اعطى لوجهي تفاوت في الالون مع ان بشرة وجهي حساسة ارجو ان تدلوني على طريقة لتقشير بشرة الوجه؟

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2011-01-19
2011-02-01
الكيميائية بعض الأحيان على مناطق أخرى كاليدين وذلك لعلاج التلف الذي سببه التعرض للشمس مثل التجاعيد والتصبغات الجلدية، ويقوم التقشير بإزالة طبقات عدة من الخلايا الجلدية التي أتلفتها الشمس تاركاً جلداً صافياً ذا سطح ولون موحدين وهذا بدوره يحسن النسيج الجلدي وهناك ثلاث درجات من التقشير الكيميائي هي التقشير الخفيف السطحي والتقشير المتوسط والتقشير العميق. التقشير السطحي: يستخدم حمض الجليكولك (Glycolicaid) وحامض السيلاسيلك (salicylicacid) (tessners peels) في التقسيرات السطحية ووظيفتها إزالة التضررات البسيطة التي على سطح الجلد مقللاً بذلك التصبغات وجفاف الجلد ويساعد تنعيم منظر الجلد المعرض للشمس وتحسين لونه وينصح بالخضوع لعدد من الجلسات تتراوح من 3 6 جلسات بمعدل جلسة لكل أسبوع ولا يحتاج المريض إلى أي علاج قبل بدء جلسة التقشير ويعتبر آمنا للبشرة السمراء. التقشير المتوسط: باستخذام حامض (TCA)،وهذا التقشير يناسب الأشخاص ذوي البشرة السمراء وذلك بإستخدام تراكيز منخفضة وتعتمد نتائجه على قوة تركيز الحامض، ويستخدم بغرض تحسين الجلد المتأذي من أشعة الشمس وتنعيمه وكذلك لإزالة بعض التصبغات الجلدية ولعلاج شد الوجه، ويحس المريض ببعض الآلام وتورم في المناطق المعالجة واحمرار وتقشير يستمر لمدة أسبوع تقريباً، ويلاحظ المريض تحسناً ملموساً في تصبغ الجلد وتخفيف للتصبغات الجلدية والشمس، كذلك يساعد على تخفيف التجاعيد الخفيفة وندب حب الشباب، إلا أنه لا يؤثر على التجاعيد العميقة. ويحتاج تقشير البشرة المتوسط من جلسة واحدة إلى ثلاث جلسات مع الفصل بين كل جلسة وأخرى بمقدار شهرين للحصول على النتيجة المرغوبة. التقشير العميق (الفينول): فهو يستخدم في التقشير الأعمق لكنه نادراً ما يستخدم حالياً في تقشير الوجه لأنه قد يسبب ظهور ندب ولانه يعد ساماً حيث إذا تم امتصاصه عبر الجلد فإنه قد يتسبب في حدوث عدم انتظام لدقات القلب وكذلك تلف في الأعصاب لكنه فعال جداً في تحسين كل من سطح الجلد والتجاعيد البسيطة والعميقة والتقليل من إمكانية الإصابة بسرطان الجلد كما يساعد في عمليات شد الوجه. قبل التقشير: يجب استخدام كريمات ما قبل العلاج ووضعها على الوجه ليلاً لأسابيع عدة قبل التقشير وكون هذه الكريمات تقلل التصبغات بحد ذاتها فإنها تساعد أيضاً في تحسين نتائج التقشير الكيميائي كما أنها قد تقلل الفترة الزمنية اللازمة للشقاء وعادة ما تتضمن هذه الكريمات المواد التالية: كريمات فيتامين (A) Tretinoin حامض الجليكولك الحمض اللبني كريم الهيدروكينون وهو يستخدم لعلاج المرضى ذوي البشرة الداكنة والمصابين بالكلف. كذلك يجب استخدام واقي شمس يومياً. التقشير السطحي: هو إجراء بسيط لا يحتاج لأي تحضير، ولكن قد يحتاج المريض إلى مسكنات وتخدير موضعي في حال التقشير الأعمق. في البداية يغسل الوجه لإزالة الزيوت السطحية ثم توضع المادة المقشرة لدقائق عدة، ويشعر المريض بحرقان، ولكن ما مدى قوة الحرقان ولأي فترة سيستمر كل هذا يعتمد على المادة الكيميائية المستخدمة وتركيزها وبعد معادلة المادة الكيميائية يقل الشعور بالحرقان. بعد التقشير: تتسبب التقشيرات السطحية في حدوث احمرار بسيط على الوجه وتورم خفيف والذي عادة ما يتلاشى بعد مرور 48 ساعة، ويستطيع معظم الناس ممارسة نشاطاتهم اليومية بعد إجرائه كما يمكن وضع مساحيق التجميل بعد مرور بضع ساعات من التقشير. أما التقشيرات المتوسطة فإنها تتسبب بحدوث تورم والتهاب شديدين لكنها تتلاشى بمرور أسبوع وتكون نتائج هذا التقشير أكثر وضوحاً .وقد يستمر احمرار بسيط لأسابيع عدة، وينصح بأخذ إجازة أسبوع من العمل بعد هذا النوع من التقشير. وينصح بإبقاء المناطق المعالجه باردة باستخدام رشاش ماء، كذلك ينصح بعدم نزع الجلد بعد التقشير فإن هذا يؤخر العلاج ويسبب ظهور ندبات، واستخدام مرطبات للجلد لعدة مرات في اليوم، وتجنب التعرض لأشعة الشمس خصوصاً لأول 6 شهور من التقشير، والمداومة على استخدام كريمات فيتامين (A)، وحامض الفواكه، والهيدروكبنون لفترات طويلة. المضاعفات: نادر ما يحدث مضاعفات بعد التقشيرالسطحي، ومن هذه المضاعفات: تكون بثور وحبوب الشباب التي تنشأ إما من التقشير أو أستخدام المرطبات الثقيلة على البشرة بعد التقشير. أو حدوث التهابات بكتيرية أو فيروسية وبهذه الحالة تحتاج إلى مضادات حيوية. ظهور ندب وهذا قد يحدث بسبب التهاب أو نزع القشور بالأصابع وقد تكون دائمة. ظهور بقع صبغية وهي أكثر حدوثاً عند الأشخاص ذوي البشرة الداكنة أو الذين يعانون مشاكل في التصبغ قبل التقشير، ويجب الابتعاد عن الشمس واستخدام كريمات الهيدروكبنون. فالواجب على المريض اتباع تعليمات الطبيب بدقة واخبار الطبيب فوراً بأن هناك مشكلة حال ظهورها فكلما عرف بالأمر أسرع كلما كان العلاج أسهل.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
التعليقات (0)
لم يتم العثور على نتائج.
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
أدوية ذات صلة
37 توصية 1165 مشاهدة

31 توصية 0 مشاهدة

32 توصية 447 مشاهدة

29 توصية 4073 مشاهدة

27 توصية 6102 مشاهدة