قمت بصبغ شعري ، و بعد الصبغ في اليوم التالي ظهر لدي في بعض اجزاء من فروة الرأس مع الرقبه حكه شديده مع احمرار و تورم . يختفي التورم عندما امتنع عن الحك و يعود عندما اعاود الحك ، و تزداد الحكه لا شعوريا وقت النوم ، هل تدليك الفروه بزيت الزيتون بخفف التحسس هذا أو ما العلاج لذلك ؟

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2011-09-07
2011-09-09
من المعروف أن صبغات الشعر تحتوي على مواد كيميائية يمكن أن تثير أعراض الحساسية لدى بعض الناس و هذا ما حصل عندك. بما أن أعراض الحساسية و الرغبة في الحكة مستمرة أنصحك بمراجعة طبيبك لكي يصف لكي أدوية تخفف من تهيج الجلد و الرغبة في الحكة. كما أنصحك بمعرفة الصبغة التي استخدمتها و المواد المكونة لها لكي تتجنبي استخدامها مرة أخرى و انتبهي أن تغيير الاسم التجاري لا يعني الانتهاء من المشكلة فقد تحتوي الصبغة على نفس المواد و لكن باسم تجاري آخر. و النصيحة لكي و لكل من يرغب بصبغ الشعر في التخفيف من القيام بذلك و أن يقوم بعمل اختبار تحسس قبل استخدامه و ذلك بوضع كمية صغيرة من المستحضر لمدة 30 دقيقة على منطقة الرسغ او خلف الأذن و من ثم مراقبة المنطقة لمدة 48 ساعة للتأكد من عدم وجود تحسس (احمرار, حكة, انتفاخ) من المستحضر. أما بالنسبة لزيت الزيتون فهو يرطب جلدة الرأس للتخفيف من الرغبة بالحكة و لكنه لايعالج المشكلة. مع التحية د. سجى حامد دكتوراة في العلوم الصيدلانية و علم مستحضرات التجميل
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية