ماهو الجذام ؟ وكيف أحدد مرحلته وطريقة علاجه؟ أفيدوني بسرعة يادكتور

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2011-06-21
2011-07-31
ما هو الجذام؟ الجذام (من ''اليونانية lepi'' ، وهذا يعني في المقاييس سمكة) ، أو مرض هانسن (HD) ، هو مرض مزمن ينجم عن بكتيريا المتفطرة الجذامية '''' و ''المتفطرة lepromatosis''. الجذام مرض هو في المقام الأول الحبيبية للالأعصاب الطرفية والأغشية المخاطية في الجهاز التنفسي العلوي ؛ الآفات الجلدية هي علامة الأولية الخارجية. تركت دون علاج ، يمكن أن يكون الجذام التدريجي ، مما يسبب ضررا دائما للجلد والأعصاب والأطراف والعيون. الجذام لا يؤدي مباشرة إلى أجزاء الجسم تسقط على تلقاء نفسها ، وبدلا من أن تصبح مشوهة أو autoamputated نتيجة لأعراض المرض نبذة تاريخية موجزة- المرض والعلاج عُرف الجذام في الحضارات القديمة في الصين ومصر والهند. ويرجع تاريخ أوّل إشارة كتابية معروفة إلى الجذام إلى عام 600 قبل الميلاد. وعلى مدى التاريخ كان المصاب، في كثير من الأحيان، يُنبذ من مجتمعه وأسرته. وعلى الرغم من أنّ الجذام كان يُعالج بطريقة مختلفة في الماضي، فإنّ الانطلاقة الأولى حدثت في الأربعينات باستنباط دواء الدابسون، الذي كان يوقف المرض. لكن فترة علاج الجذام كانت تستغرق سنوات طويلة، وربما امتدت لعمر المريض، فكان من الصعب على المريض متابعة العلاج. وفي الستينات بدأ الجذام الناجم عن المتفطرة يقاوم دواء الدابسون، وهو الدواء الوحيد المعروف في ذلك الوقت لعلاج الجذام. وتم، في مطلع الستينات، اكتشاف الريفامبسين والكلوفازيمين، وهما المكوّنان الآخران للمعالجة المتعدّدة الأدوية وفي عام 1981، أوصى فريق دراسة تابع لمنظمة الصحة العالمية باستخدام معالجة متعدّدة الأدوية. وتتألّف هذه المعالجة من ثلاثة أدوية هي: الدابسون والريفامبسين والكلوفازيمين. وتمكّن هذه التوليفة الدوائية من القضاء على العامل الممرض وضمان الشفاء للمريض؛ والجدير بالذكر أنّ منظمة الصحة العالمية توفر هذه المعالجة منذ عام 1995 بالمجان للمرضى في كل أنحاء العالم، وقد قامت بذلك في أوّل الأمر عن طريق صندوق الأدوية بالمؤسسة اليابانية، وهي توفرها منذ عام 2000 عن طريق التبرعات التي تقدمها شركة نوفارتيس ومؤسسة نوفارتيس لأغراض التنمية المستدامة. التخلّص من الجذام كمشكلة صحية عمومية اعتمدت جمعية الصحة العالمية، في عام 1991، قراراً بشأن التخلّص من الجذام كمشكلة صحية عمومية بحلول عام 2000. ويُعرّف التخلّص من الجذام كمشكلة صحية عمومية بأنّه معدل الانتشار الذي يقلّ عن حالة واحدة لكل 000 10 شخص. والجدير بالإشارة إلى أنّ ذلك الهدف تحقّق في الوقت المحدّد وأنّ الانتشار الواسع للمعالجة المتعدّدة الأدوية أدّى إلى التخفيف من عبء المرض بشكل هائل.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
أسئلة مشابهة
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
altibbi
altibbi
آلاف الأطباء متاحين للاجابة على اسئلتك مجاناَ