ماهي اسباب جفاف الجلد فترة وانا اعاني من جفاف الجلد عند منطقة الخصر فق

ماهي اسباب جفاف الجلد منذ فترة وانا اعاني من جفاف الجلد عند منطقة الخصر فقط استعملت الكثير من الكريمات ولم تجدي نفعا ماهي اسبابها؟؟

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2011-04-25
2014-08-07
جفاف الجلد : أسبابه و علاجه ) إنَّ جفاف الجلد مشكلة جلدية عامة، وتزداد في فصل الشتاء لقلة الرطوبة في الهواء البارد، مما يسبب حكة واحمراراً في الجلد. وقد يؤدي جفاف الجلد إلى تشققه مثل تشقق الشفاه أو الكعبين، وقد يؤدي إلى ضعف الجلد أمام الجراثيم. الأسباب : غسل الوجه بالماء والصابون بكثرة أو بطريقة مبالغ فيها. استخدام الماء الحار في غسيل الجلد؛ لأنه يذيب الطبقة الدهنية. استخدام مستحضرات أو منظفات تحتوي على مواد تذيب الطبقة الدهنية الواقية للجلد، مثل المستحضرات التي تحتوي على الكحول أو مواد منظفة شديدة التنظيف.، الاستحمام الزائد حيث إن الاغتسال بالماء والصابون يزيل طبقة الزيت الطبيعي وإذا لم يتم استبدال هذا الزيت بزيت آخر أو مرطب يوضع على الجلد بعد الاغتسال فإن خسارة الماء من الجلد يصبح أكثرجفافا عما كان عليه. ننت استخدام أو التعرض إلى مواد تثير حساسية وتهيجاً في الجلد من مواد التجميل. من الأسباب الرئيسية التي تؤدي لجفاف الجلد وظهور تجاعيد الوجه قلة النوم فصحة الجلد الشعر والعينين تتأثر بقلة النوم وينصح الخبراء الإناث بالنوم ثماني ساعات يومياً، قد يكون كسلا في نشاط الغدة الدرقية. قد يكون بسبب إصابة فطرية أو بكتيرية. قد يكون بسبب استخدام بعض الأدوية التي تسببجفاف الجلد، بما فيها مدرات البول ومضادات التقلصات، ومضادات الهيستامين قد يكون بسبب وجود أمراض داخلية. قد يكون بسبب حمية قاسية فقد يؤدي النقص الغذائي أيضا إلى جفاف الجلد، خاصة نقص فيتامين أ وفيتامينات ب. ويبدو أصحاب البشرة الفاتحة أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بجفاف الجلد، العلاج : تجنبي ما ذكر أعلاه وراجعي الطبيبة فيما تشتكين منه. استعملي الماء البارد عدة مرات يومياً. تتعرضي للتيارات الهوائية. تناولي السوائل وعصير الفواكه والماء بكثرة. ادهني الوجه أو الجلد بزيت الزيتون أو بالفازلين (يفضّل الأصفر)، أو بزيت الأطفال أو الزيت المعدني بعد كل حمام مباشرة. عدم فرك جلد الوجه بالفوطة أو الإسفنجة. راقبي ما يثير الجفاف من أطعمة أو اختلاف المناخ أو ظهور أعراض مرافقة للجفاف. وفي الغالب أنتِ التي تستطيعين اكتشاف ذلك وتجنبه. - تناول غذاء متوازناً يتضمن الخضراوات والفواكه والحبوب والبذور والمكسرات. تناول البروتين ذا النوعية الجيدة الذي مصدره الخضراوات، وزد من كمية الأطعمة غير المطهوة المتناولة. - تناول الأطعمة الغنية بالكبريت والتي تساعد على إبقاء الجلد ناعماً وشاباً. تتضمن المصادر الطبية له الثوم والبصل والبيض والأسباراجس (الهليون). يوجد الكبريت أيضا في الحمض الأميني “ل- سيستيين “، والذي يمكن شراؤه في هيئة أقراص. - تناول الكثير من الخضراوات ذات اللون الأصفر والبرتقالي، حيث إنها غنية بمادة بيتا كارولين، كما أنها من المواد السابقة لتكون فيتامين أ. - تناول نصف جالون من الماء النقي على الأقل كل يوم للمحافظة على قدر طيب من الماء في الجلد. - تجنب الأطعمة المقلية والدهون الحيوانية والزيوت النباتية المعالجة حرارياً كالتي يتم بيعها في السوبر ماركت. استخدم الزيوت التي تم استخراجها على البارد فقط، واحذر أية زيوت تعرضت للحرارة، سواء أثناء التحضير أو أثناء الطهي. يؤدي تسخين الزيوت إلى إنتاج شقوق حرة لها تأثير مدمر على الجلد. وتناول مكملات الأحماض الدهنية الأساسية. قد تكون هذه أفضل المكملات المتاحة للجلد الجاف، لكن عليك بالصبر، فقد يستغرق ظهور آثارها شهرا أو أكثر. - لا تتناول المياه الغازية أو السكر أو الشيكولاتة أو رقائق البطاطس أو الأطعمة سريعة التحضير الأخرى. - تجنب الكحول والكافيين، فهاتان المادتان تدران البول بما يؤدي بالجسم- بما فيه خلايا الجلد- إلى فقدان السوائل والمعادن الضرورية. - لا تدخن وتجنب استنشاق دخان الآخرين. يتسبب التدخين في آثار ضارة على الجلد لعدة أسباب. أولاً، يؤدي النيكوتين إلى انقباض الأوعية الدموية، بما فيها الشعيرات الدقيقة المغذية للجلد، مما يحرمه من الأكسجين والمواد المغذية التي يحتاجها للبقاء في حالة سليمة. ثانياً، يتضمن التدخين تكراراً لأوضاع معينة للوجه ينتهي الحال إلى ثباتها في شكل تجاعيد. ويتميز الوجه المميز للمدخن بالتجاعيد التي تشع في هيئة دائرة حول الفم. كما يمكن للتدخين أن يجعل الجلد جافاً كالجلد المدبوغ. - لا تستخدم الصابون القوي أو الكريم البارد أو الكريمات المنظفة للجلد. تصنع الكريمات المنظفة من الزيوت المهدرجة والتي يمكن أن تؤدي إلى تلف الشقوق الحرة للجلد، مما يؤدي إلى جفافه وتجعده. بدلاً من هذا، استخدم زيوت الزيتون أو الأفوكادو أو اللوز الصافية لتنظيف الجلد. قم بتربيت الزيت على الوجه ثم اغسله بالماء الدافئ وقماشة ناعمة. - استخدم الليف (اللوفة) والماء الدافئ مرتين أسبوعيا لغسل الوجه وذلك لتقوية الدورة الدموية وإزالة خلايا الجلد الميتة. تجنب استخدام الليف حول العينين. - عليك دائما بترطيب الجلد بعد تنظيفه، وفي الأوقات الأخرى من اليوم إذا اقتضت الضرورة، لحمايته من الجفاف. استخدم مرطبة سائلا أو زيتا للوجه يحتوي على المكونات المغذية والمكونات الطبيعية الأخرى. لا تستخدم الكريمات المرطبة الشمعية الصلبة. استخدام زيت علاج التجاعيد وجيل فيتامين أ المرطب يفيد في مواجهة خطوط
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
التعليقات (0)
لم يتم العثور على نتائج.
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
موضوعات ذات صلة
جفاف الجلد

خلال الجلد

أدوية ذات صلة
27 توصية 1679 مشاهدة

40 توصية 1758 مشاهدة

34 توصية 85930 مشاهدة

30 توصية 278 مشاهدة

29 توصية 963 مشاهدة