ماهي الأكزيما الصدفية؟ وما أعراضها؟ وما طرق العلاج منها؟

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2011-01-10
2014-09-13
تعتبر الأكزيما الدهنية من أكثر الأمراض الدهنية التي تصيب فروة الرأس. وهي حالة فسيولوجية يلعب العامل الوراثي دورا هاما في ظهورها نتيجة لذلك تزداد إفرازات الغدد الدهنية بالجلد حيث تظهر القشرة على فروة الرأس في الحالات البسيطة من الأكزيما الدهنية وقد يكون تأثيرها أشد فتؤدي إلى تساقط الشعر خاصة من مقدمة الفروة، ولذلك تعتبر الأكزيما الدهنية من أهم أسباب تساقط الشعر والصلع لدى الذكور. ** أعراض الأكزيما الدهنية: 1- ظهور القشرة على فروة الرأس. 2- حساسية بفروة الرأس 3- التهاب بفروة الرأس 4- في حالات أخرى من الأكزيما الدهنية يتعدى تأثيرها ويصل إلى مناطق أخرى غير فروة الرأس لتشمل الحاجبين والرموش والجبهة وبجانب الأنف وخلف الأذنين وأعلى الصدر والظهر والفخذين وتؤدي إلى احمرار وقشور تغطي هذه المناطق ويصحبها حكة بالجلد. ** إرشادات عامة للاكزيما الدهنية: كما ذكرت سابقا بأن الأكزيما الدهنية هي حالة مرتبطة بعوامل وراثية، ولذلك لا يمكن التخلص منها نهائيا على الأقل في مرحلة معينة من العمر ولكن يمكن التخفيف من أثارها ومن المضاعفات بواسطة العناية المستمرة بفروة الرأس وذلك بالمحافظة على نظافة الفروة باستعمال الشامبو المناسب ويجب الإشارة هنا بأن الإسراف في النظافة قد يؤدي إلى مردود عكسي. كما أن كثيرا من الشامبوهات قد تحوي مركبات قد تؤذي فروة الرأس والشعر معا عند الإسراف في استعمالها وقد تسبب تساقط الشعر والى مزيد من تكون القشور على الفروة. ويجب ملاحظة ما يلي: 1- أن الشامبوهات التي تحوي على مركبات القطران إذا استعملت هذه بعناية بمعدل مرتين أسبوعيا قد تساعد على التخلص من القشرة والمحافظة على فروة الرأس نظيفة في أغلب الأحيان. 2- كما يجب عدم الإسراف في استعمال بعض الشامبوهات التي تحوي مركبات الكبريت أو السالينيم سلفايد. وإن كانت هذه الأنواع ذات فائدة للتخلص من قشرة فروة الرأس إلا أن استعمالها بكثرة كما هو الحال في بعض الأنواع الأخرى قد يؤدي إلى تساقط الشعر أو حساسية بفروة الرأس. 3- لا أنصح باستعمال الصابون لفروة الرأس. إذ أن هذه قد تترك رواسب قلوية على الفروة وإذا كان ولا بد من استعمال الصابون فيجب البحث عن أنواع خالية بقدر الإمكان من المركبات الضارة ويجب شطف الشعر جيدا وذلك للتخلص من رواسب الصابون. 4- إذا كانت القشرة غزيرة على فروة الرأس فإن الشامبو قد لا يكون كافيا للتخلص منها، إذ لا بد من استعمال بعض المركبات التي تساعد على إزالة القشور مثل مركبات السالسليك أو الكبريت. 5- أما إذا كانت الأكزيما الدهنية مصحوبة بحكة واحمرار بفروة الرأس فقد يلزم فرك الفروة ببعض مركبات الكورتيزون السائلة وذلك تحت إشراف الطبيب.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
موضوعات ذات صلة
مبقع

داء هانسن