والدتي عمرها ٦٠ ومؤخرا ظهر في جلدها بقع بنية فاتحت اللون اخذ منها خزعة

والدتي عمرها ٦٠سنة ومؤخرا ظهر في جلدها بقع بنية فاتحت اللون اخذ منها خزعة في المشفى وكانت النتيجة سرطان جلد فهل هو من النوع الحميد ومااضراره وهل له علاج؟

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 2
2012-01-05
2018-04-02
مرض السرطان يعتبر في مقدمة الأمراض الخطيرة التي تعاني منها المجتمعات في هذا الزمان، ومع هذا فهو يعتبر مرض قابل للشفاء –بإذن الله- إذا اتخذت الأسباب التي من أهمها الكشف والعلاج المبكر . فالعلاج ممكن بمشيئة الله بطرق العلاج التالية: 1. التدخل الجراحي بإستئصال الجزء المصاب. 2. العلاج الإشعاعي. 3. العلاج الكيميائي. 4. العلاج المناعي نسبة الشفاء من سرطان الجلد: من فضل الله تعالى أن سرطان الجلد من احسن السرطانات استجابة للعلاج إذا تم اكتشافه في مراحله المبكرة وقبل أن ينتشر إلى بقية أجزاء الجسم, حيث قد تصل نسبة الشفاء التام بإذن الله تعالى إلى 95% , لكن إذا انتشرسرطان الجلد في بقية الجسم فالعلاج حينها سيكون صعباً وقد يأخذ وقتاً طرق الوقاية: 1. عدم التعرض للشمس خاصةً في أوقات الظهيرة ( من 10 صباحاً حتى 4 عصراً). 2. إستخدام كريم واقي من الشمس. 3. الفحص الدوري للجلد في البيت لاكتشاف أي أعراض جلدية غريبة وأفضل وقت لذلك هو عند الاستحمام. 4. الغذاء الصحي الغني بفيتامين د لاأستطيع معرفة إذا كان حميدا أو خبيث فهذا يفيدك به الطبيب الذي أجرى الخزعة ، وعلى العموم إذا لم يكن منتشرا في الجسم فكما ذكرت آنفا فالعلاج سهل والشغاء التام وارد إن شاء الله بنسنة 95% فلا داعي للقلق ولكن يجب المتابعة عند الطبيب
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
2012-01-05
مرض السرطان يعتبر في مقدمة الأمراض الخطيرة التي تعاني منها المجتمعات في هذا الزمان، ومع هذا فهو يعتبر مرض قابل للشفاء –بإذن الله- إذا اتخذت الأسباب التي من أهمها الكشف والعلاج المبكر . فالعلاج ممكن بمشيئة الله بطرق العلاج التالية: 1. التدخل الجراحي بإستئصال الجزء المصاب. 2. العلاج الإشعاعي. 3. العلاج الكيميائي. 4. العلاج المناعي نسبة الشفاء من سرطان الجلد: من فضل الله تعالى أن سرطان الجلد من احسن السرطانات استجابة للعلاج إذا تم اكتشافه في مراحله المبكرة وقبل أن ينتشر إلى بقية أجزاء الجسم, حيث قد تصل نسبة الشفاء التام بإذن الله تعالى إلى 95% , لكن إذا انتشرسرطان الجلد في بقية الجسم فالعلاج حينها سيكون صعباً وقد يأخذ وقتاً طرق الوقاية: 1. عدم التعرض للشمس خاصةً في أوقات الظهيرة ( من 10 صباحاً حتى 4 عصراً). 2. إستخدام كريم واقي من الشمس. 3. الفحص الدوري للجلد في البيت لاكتشاف أي أعراض جلدية غريبة وأفضل وقت لذلك هو عند الاستحمام. 4. الغذاء الصحي الغني بفيتامين د لاأستطيع معرفة إذا كان حميدا أو خبيث فهذا يفيدك به الطبيب الذي أجرى الخزعة ، وعلى العموم إذا لم يكن منتشرا في الجسم فكما ذكرت آنفا فالعلاج سهل والشغاء التام وارد إن شاء الله بنسنة 95% فلا داعي للقلق ولكن يجب المتابعة عند الطبيب
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
التعليقات (0)
لم يتم العثور على نتائج.
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
موضوعات ذات صلة
خزعة

بقع عمرية