اصبت بالتهابات فى الخصية اليمنى وسبب لى حرقة وألما شديدا نوعا ما واتفاخ (الالتهابات فى البربخ )حيث كانت الخصية اليمنى اكبر حجما وايضا متدليا نحو الامان والاسفل, بعدة علاجى لمدة مش قصيرة بالمضادات الحيوية الموصوف لى من الجانب الطبيب اختفى الالم ولكن الحرقة مازال بس طفيفة ولكن فيما يتعلق بالانتفاخ مازال ولكن لا اشعر بة فى جميع الاحوال وسوالى تكمن هنا :- هل اختفاء الالم يعنى اننى شوفيت من اصابة مع بقائة حرقة الطفيفة ونوعا من الانتفاخ؟ كيف لى ان اتأكد اننى شوفيت من مرض؟وما رايكم لو تناولت الدواء لخمسة ايام اضافية هدفا وراء شفاء التام. لاننى عزبت كثيرا جسديا ونفسيا ولا اريد ان يكرر ذالك من الجديد علية وتتحول حالتى الى المزمنة وتؤدى الى العقم وتدمر حياتى والمستقبلى. اريد ان اوكد لكم ايضا اننى لم ازنى ولم اقم باية علاقة جنسية مشبوهة ولكن لا ادرى كيف اصبت !. هل يمكن لكم ان تخبرونى اذ هناك ثم طرق اخرى للاصابة(مثل حالتى). وتمنياتى لكم بتوفيق.

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2009-06-15
2009-06-15
إذا كان الورم قد خف والألم قد خف بعد تناول المضادات الحيوية فالتشخيص غالباً صحيح، وهو التهاب الخصية، أو البربخ. ويمكنك تكرار العلاج مرة أخرى ، أما إذا استمر الورم خاصة فيجب التأكد من 1- وجود قيلة مائية. وهي بحاجة إلى جراحة لأستئصالها. 2- وجود ورم غير عادي في الخصية، أو البربخ.وهو بحاجة أولاً إلى خزعة للتأكد من نوع السيج المكون له، ثم تقرير العلاج. بالمناسبة الخصية اليمنى غالباً تكون أكبر قليلاً من اليمنى.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
التعليقات (0)
لم يتم العثور على نتائج.
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
أدوية ذات صلة
39 توصية 1503 مشاهدة

28 توصية 407 مشاهدة

39 توصية 5678 مشاهدة

28 توصية 0 مشاهدة

28 توصية 0 مشاهدة