أنا أكره العادة السرية كرهاشديدا إلا أني رغم ذلك لا أستطيع التخلص منها وذلك دمرني كليا نفسيا وجسديا ولكنني إستطعت أن أقلل منها إلى حد ما ولكن لم أستطع التخلص من أعراضها للآن

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2017-06-20
2017-06-21
كلما قللت يكون أفضل، ولا حول ولا قوة إلا بالله.
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
موضوعات ذات صلة
جنسي

لعق الفرج