هل الجنس الفموي يضر الرجل او المرأه وهل يجب فض غشاء البكاره من اول ليلة وماهي المناطق التي تثير الرجل في جسم المرأه والعكس

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2010-03-25
2013-08-19
الجنس الفموي: قد يكون الجنس الفموي ممتعا لكلا الشريكين، ولكن يجدر بهمت معرفة مخاطر هذه الممارسة حتى يتجنبان مضارها ١- تبدأ الممارسة بوضع القضيب في الفم، والفم يحتوي على جراثيم مقيمة في الفم تساعد في عملية الهضم وهي قد تكون غريبة وداخلة للتو عن طريق الهواء، وهذه الجراثيم قد تدخل القضيب، ويتاح لها النشاط في بيئة ملائمة.،كما أن القضيب قد يحتوى على جراثيم غير فعالة على القضيب خاصة على الجلد الخارجي ، ولكنها تصبح فهالة في جو مختلف ومناسب. كذلك عملية اللحس أو وضع فم الذكر في الأعضاء التناسلية للأنثى، قد ينقل الجراثيم من الأعضاء التناسلية إلى الفم. مثل المبيضات والفطريات الأخرى ، وجراثيم السيلان المكورات البنية لا يجب فض غشاء البكارة من الليلة الأولى ، ولكن العادات والتقاليد في بعض الأماكن تفرض معرفة عذزية البنت، المناطق التي تثير الرجل في جسم الأنثى لا تحصى فكل جسم المرأة مثير بالنسبة للرجل وتتأثر المرأة أينما لمسها سواء في يدها أو أي مكان آخر ، يعتمد هذا على مدى تفاهم وقبول الطرفين.والنقاط الجنسية المثيرة تكون في المنطقة التناسلية مثل الشفرين والبظر والعانة وداخل الفخذين والخلفية. كلها مثيرة وستكتشف المزيد بعد الممارسة وتظل تتعلم طيلة عمرك. . المناطق المثيرة للمرأة في جسم الرجل أيضا كثيرة ولكنها تستطيع إثارته عن طريق لمس الحلمتين ،القضيب والخصيتين وداخل الفخذ، في المناطق التي تمر فيها الأعصاب التناسلية
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية