هل تقطيع اطراف الشعر باليد اثناء الشعور بالفراغ او التفكير مرض نفسي وما نصيحتكم لي

معلومات المريض: |
عدد الإجابات: 1
2011-04-07
2011-04-10
) تقطيع الشعر بحد ذاته ليس مرضاً نفسياً، ولكنه غالباً ما يترافق مع القلق والتوتر والعصبية، وهذه عادة ترتبط بعوامل وراثية واخرى اقتصادية واجتماعية وسياسية وما يعود الى الضغوطات المعيشية المتراكمة والمتلاحقة، واسبابها تختلف من شخص الى اخر كل حسب استعداده النفسي، وعلى التغييرات التي تحدث في توازن بعض المواد الكيماوية الموجودة في الدماغ والتي تخضع أيضاً لتأثير تلك العوامل بشكل مستمر، ويمكنها أن تُصعِّد من وتيرة العصبية التي قد تتحول الى مرض دائم لدى الاشخاص الذين يفتقرون الى قوة التحمل ومواجهة مصاعب الحياة وبالتالي يكونون مُعرضين اكثر من غيرهم الى الاصابة بالاكتئاب أو إلى القيام بتصرفات غير سوية تكشف عن شخصية مضطربة تعيش حالة من الغموض والقلق النفسي والاحباط، كما تفتقر الى الخطاب العقلاني وللتغلب على هكذا حالة لابد من أن يتحلى الإنسان بالهدوء والثقة بالنفس، مستعيناً بالوسائل التالية للتخلص منها:ـ تنظيم الوقت وتجنب التأجيل لأنه يزيد من الشعور بالقلق إزاء عدم القيام ببعض الواجبات تجنب الأشخاص الذين يزعجونه، وبين الوقت والآخـراختلاس دقائق ليس أكـثر لأبعاد النفس عن التوتر والتعب مع محاولة التمدد أو الجلوس وأطباق الجفنين والتنفس بعمق، مع الابتعاد عن كل ماهو مهيج للعاطفة وعن كل كل شئ من شأنة أن يمس الشعور أو أن يثير العواطف الحرص على اغتنام كل فرصة تتاح للاستمتاع بالهواء الطلق والاستلقاء والاسترخاء تجنب الاجهاد الذي يفوق القدرة الجسدية أو العقلية الحرص على غذاء متوازن وكمية وافرة من السوائل وخاصة الماء النوم الهادئ بحيث لايقل عن 8 ساعات واذا كانت هذه الخطوات غير كافية للسيطرة على العصبية فاستشارة طبيب نفسية تساعد في توفير العلاج التحليلي الكفيل بالقضاء عليها
هل تريد التحدّث إلى طبيب الآن؟
التعليقات (0)
لم يتم العثور على نتائج.
احصل على إجابتك خلال دقائق من خلال مكالمة هاتفية
أدوية ذات صلة
42 توصية 772 مشاهدة

28 توصية 191431 مشاهدة

25 توصية 3782 مشاهدة

27 توصية 2191 مشاهدة

27 توصية 26336 مشاهدة