السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا اعاني من التهاب الزائدة المزمن والالتهاب لسا خفيف هل يمكن علاجة بالمضادات الحيوية , لاني لا اريد ان اعمل العملية

العمر: 20 سنة
عدد الإجابات: 1
و عليكم السلام ! لا يعالج التهاب الزائدة الدودية بالمضادات الحيوية و لو كان ذلك صحيحا لتوقفوا عن عملية استئصال الزائدة . انصحك بالمتابعة مع الطبيب الجراح و التخلص من الخوف , و عدم التسبب بمشاكل صحية انت بغنى عنها . أتمنى لك الشفاء .
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
أسئلة ذات صلة
السلام عليكم هل هناك علاج لالتهاب الزائدة دودية بشرب الدواء ولا...
عدد الإجابات: 1 |
إقرا التفاصيل

2012-06-13 04:09:36
د.فايز بيبي د.فايز بيبي الجهاز الهضمي والكبد
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
"قد يكون تجاهل دور العلاج بالمضادات الحيوية في التهاب الزائدة الدودية الحاد الغير معقدة والتي ليس بها مضاعفات بشكل رئيسي على أساس الاسلوب التقليدي، بدلا من الأدلة،" وكتب الباحثون اليوم في المجلة الطبية البريطانية. استخدام المضادات الحيوية في هذه الحالات، جنبا إلى جنب مع إعادة تقييم للمريض،"سوف يمنع اسئصال معظم الزائدة الدودية"، وقالوا. ومع ذلك، المرضى الذين يعانون من التهاب الزائدة الدودية المعقدة (complicated) - والتي أدت إلى انفجار الزائدة الدودية، أو تورم الغشاء المبطن للتجويف البطن يجب استئصالها فوراً
هل تريد التحدث الى طبيب:
سمعت في عدة مواقع إلكترونية بأن بعض الأطباء في أمريكا عالجوا...
عدد الإجابات: 1 |
إقرا التفاصيل

2015-06-20 07:25:12
د.فايز بيبي د.فايز بيبي الجهاز الهضمي والكبد
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
هذ صحيح أشارت أحدث دراسة تناولت هذا الموضوع (نشرت في الإصدار الإلكتروني من مجلة الكلية الأميركية للجراحين Journal of the American College of Surgeons في شهر أبريل «نيسان») من العام الحالي، إلى أن استخدام المضادات الحيوية فقط يمكن أن يكون بديلا فعالا في علاج الالتهاب الحاد للزائدة الدودية، بشرط ألا تكون هناك مضاعفات لهذا الالتهاب. وهنا المشكلة اذ ان الحل لم يكن 100 % بل حوالي 70 % وهذا ما يمنع اعتماد هذه الطريقة طبعا في الحالات التي ليس بها مضاعفات لانها لا تغطي كل الحالات لذا لا زلنا في بلادنا وبلاد عديدة جدا نعتمد الحل الجراحي
هل تريد التحدث الى طبيب:
ماهى انواع الاكلات التى تؤدى الى التهاب الزائدة المزمنة
عدد الإجابات: 1 |
إقرا التفاصيل

2015-12-02 12:22:42
د.شريف دبور د.شريف دبور الجهاز الهضمي والكبد
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
لا يجب أن يكون هناك زائدة مزمنة , فإن الزائدة الدودية عندما يتم اكتشافها و التأكد من التشخيص يقوم الجراح فورا باستئصالها و أنا اعتقد بأنه تم تشخيص الزائدة الدودية عندك و انت قد رفضت اجراء العملية و أنا لا انصحك بذلك و أنصحك بزيارة طبيب الجراحة العامة لتوضيح الأمور .
هل تريد التحدث الى طبيب:
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته اخواني انا اعاني من التهاب في...
عدد الإجابات: 1 |
إقرا التفاصيل

2012-03-15 19:07:29
د.فايز بيبي د.فايز بيبي الجهاز الهضمي والكبد
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
أخي الكريم اريد ان اعرف سبب هذا الالتهاب المعوي لكي اعرف كيف سأعالجك بشكل عام السبب الاهم في التهاب المعدة هو وجود الجرثومة الحلزونية ( الهيليكوبكتر بيلوري ) ولهذا اريد منك ان تعمل فحص لهذه البكتيريا فأذا كانت موجودة عندك اريدك ان تعلمني وعندها سأعطيك وصفة تحياتي
هل تريد التحدث الى طبيب:
السلام عليكم أعاني منذ ٧ سنوات من حرقة في المعدة بسبب جرثومة...
عدد الإجابات: 1 |
إقرا التفاصيل

2015-04-28 18:59:37
د.شريف دبور د.شريف دبور الجهاز الهضمي والكبد
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
و عليكم السلام! ليس باستطاعتنا القول بأنك عالجت جرثومة المعدة بدون فائدة ! فالمعدة تلتقط الجرثومة عن طريق العدوى , و بخلال سبع سنوات , يمكن التقاط هذه العدوى . لكي لا تعود جرثومة المعدة , يجب اتباع طرق الوقاية في المأكل و المعيشة بشكل عام . لمعرفة سبب الدوخة يجب اجراء فحص الدم HEMOGLOBIN , HEMATOCRIT , IRON لمعرفة ان كان هناك سبب فقر الدم . قياس ضغط الدم لمعرفة ان كنت تعانين من انخفاض في ضغط الدم . اجراء فحص السكر في الدم عند الشعور بالدوخة لمعرفة ان كان السبب هو انخفاض في السكر.
هل تريد التحدث الى طبيب:
أريد ان اعرف ما مدى خطورة مرض التهاب القولون المتقرح المزمن و هل...
عدد الإجابات: 1 |
إقرا التفاصيل

2012-05-14 22:14:49
د.فايز بيبي د.فايز بيبي الجهاز الهضمي والكبد
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
التهاب القولون التقرحي" هو مرض مزمن يصيب الطبقة الداخلية لجدارالقولون، وينتشر بكثرة في المجتمعات الغربية بنسبة حوالي 150في كل 100000نسمة، خاصة الشباب بين 15- 30عاما، ذكورا وإناثا. ويزداد انتشاره في مناطق كثيرة منها المملكة العربية السعودية لأسباب غير معروفة، ولكنه قد يرتبط بزيادة التوتر، وتغيرات نمط الحياة والعادات الغذائية واقترابها من النمط الغربي بالإضافة لتطور وسائل التشخيص واكتشاف حالات كانت تمر سابقا دون تشخيص. يصيب التهاب القولون التقرحي المستقيم والجانب الأيسر من القولون وقد يمتد ليصيب القولون بأكمله والجزء الأخير من الأمعاء الرفيعة مع حدوث التهابات وتقرحات ونتوءات ببطانتها. لم يجد العلماء - حتى الآن - سببا لهذا المرض، وهناك نظريات ترجح دورالعوامل الوراثية واضطرابات الجهاز المناعي وتغير تركيب ووظائف مخاط القولون، وربما عوامل أخرى متعلقة بالغذاء. هذا وقد أثبتت الدراسات أن حوالي 5-15% من أقارب الدرجة الأولى - خاصة التوائم - لمرضى التهاب القولون التقرحي يصابون بنفس المرض. قد تظهر أعراض القولون التقرحي أحيانا وتختفي أخرى وتختلف شدتها من مريض لآخر، وقد صنف الأطباء هذا المرض لأربعة أصناف: 1- التهاب مزمن ينشط أحيانا ويسكن أخرى في 70% من الحالات. 2- التهاب مزمن يتفاقم باستمرار بدون فترات تحسن في 10% من الحالات. 3- التهاب حاد جدا مع تمدد القولون في 10% من الحالات. 4- بقية المرضى يصابون بنوبة التهاب واحدة تؤدي إلى ما يشبه المناعة مع عدم رجوع المرض. وتشمل الأعراض الإسهال المزمن والمتكرر المصحوب بدم وصديد، مع الشعور بالاحتياج للتبرز حتى بعد القيام به (الزحير) مع آلام أسفل البطن خاصة الجانب الأيسر ونقص الوزن. وربما يعاني بعض المرضى من آلام بالمفاصل، التهابات بالعين، التهابات بالقنوات المرارية، أو طفح بالجلد. ومن أهم مضاعفات هذا المرض النزيف وفقر الدم، تأخر النمو، انسداد الأمعاء، سرطان القولون، والتهاب القولون الحاد وتمدده. الفحوصات الدورية والإلتزام بالعلاج والمتابعة المنتظمة في مركز متخصص هي المفتاح لتجنب حدوث هذه المضاعفات. يتم تشخيص المرض عبر دراسة التاريخ المرضي وإجراء الفحص الإكلينيكي والإختبارات المعملية وفحص القولون بالمنظار الضوئي مع أخذ عينات نسيجية للفحص المجهري، بالإضافة للفحوص بالأشعات المختلفة. وقد يتشابه التهاب القولون التقرحي في أعراضه مع أمراض أخرى مثل "مرض كرون" والقولون العصبي وتدرن القولون وأورامه. وتساعد الفحوص السابقة على التفريق بينها وتأكيد التشخيص بدقة والتعرف على درجة نشاط وامتداد المرض. يمكن السيطرة على مرض التهاب القولون التقرحي لفترات طويلة إذا التزم المريض بالعلاج والمتابعة. ولكن لا يوجد له علاج جذري، ولا مدة محددة للعلاج. وتفيد الأدوية المتوافرة في تخفيف الالتهاب، وتصحيح النقص الغذائي، ومنع الانتكاسات، والحد من المضاعفات والإحتياج للجراحة. وتشمل مضادات الإسهال والساليسلات الأمينية والكورتيزونات وأدوية تثبيط الجهاز المناعي والأدوية الحيوية. كل هذه الأدوية يجب أن تستخدم بإشراف طبيب متخصص. معظم الحالات تستجيب للعلاج الطبي ولا تحتاج للجراحة، وفي بعض الحالات تصبح الجراحة ضرورة لاستئصال جزء من الأمعاء في حالة اصابته بمضاعفات لا يمكن علاجها بالأدوية. لا يعتبر التهاب القولون التقرحي مرضا معديا ولا ينتقل بأي نوع من أنواع المخالطة، وعند الرغبة في الإنجاب يجب استشارة الطبيب لأن بعض الأدوية قد تؤثر مؤقتا على درجة الخصوبة أو الجنين. الأفراد المصابون بالتهاب القولون التقرحي أكثر عرضة للإصابة بأورام القولون من غيرهم خاصة عندما يصاب القولون بأكمله ويستمر نشاط المرض لسنوات عديدة. وأظهرت الدراسات أن سرطان القولون يصيب 3% بعد 15عاما، و5% بعد 20عاما، و9% بعد 25عاما من ظهور المرض. ويمكن الحد من خطر الإصابة بسرطان القولون عبر الإلتزام بالعلاج والمتابعة المستمرة، والفحص الدوري بالمناظير الضوئية يساعد على تشخيصه مبكرا. مطلوب برامج لزيادة التوعية بهذا المرض، والتوسع في البحث العلمي فيه، وقاعدة بيانات للتسجيل الإجباري للحالات لمساعدة الجهات المعنية في وضع الإستراجيات المناسبة للتعامل مع هذا المرض.
هل تريد التحدث الى طبيب:
احصل على إجابة لسؤالك خلال ثواني عبر مكالمة هاتفية‎
 حياة عصفور
حياة عصفور - الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
  م.محمد عيد
م.محمد عيد - السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
 شريف حسين
شريف حسين - مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
 شيخه محمد
شيخه محمد - الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
Altibbi Login Key 1 2 4