أعاني من صداع خفيف ليس دوماولكن أشعر به معظم الأيام وهو مختلف فليس ألم محدد أو في منطقة محددة فأحيانا يكون على جانبي الرأس وأحيانا في أعلى الرأس وكأن أحدا يضع صخرة فوق رأسي وبعض الأحيان يكون ألم في عيني وجبهتي مع أنفي وكأنهم سينفجرون ويفيدني أن أغسل وجهي بالماء البارد وعند المغرب يكون ثقل وبعد الجلوس لفترات طويلة على الدراسة أو الكمبيوتر أحس بثقل في مؤخرة الرأس وعندما أحركه بسرعة أشعر بدوار سرعان مايذهب وكذلك في بعض الأحيان عند الاستلقاء أو القيام أشعر بدوار قليلا ثم يذهب وعند الركض أو القفز أو البكاء أحيانا أشعر بأن رأسي ينبض ثم يذهب وأحيانا وخز وأحيانا يخف عندما أخرج وأمشي وأشم الهواء ويوجد صداع أحس به في كل الرأس عندما يكون عندنا الكثير من الضيوف أو عندما أعود من الزيارات مع العلم أني أضع نظارات لكن فقط عند النظر لبعيد وكذلك فضعف النظر وراثة وأنا عصبية وقلقة وأجلس ساعات على الكمبيوتر وأسهر وهذا الصداع من صغري ولكني لم أهتم له كثيرا لأني تألقمت ولم آخد مسكنات فلا أشعر أني بحاجة لأني أحيانا أنشغل عنه أو أنام فيذهب ولكني بعد أن قرأت عن الأورام أصبحت أشك فماتفسير هذه الأعراض؟

عدد الإجابات: 1
1 2 4