انا اعاني من التكلم أثناء النوم وبعض الأحيان أتكلم باللغة الإنجليزية وهذه حقيقة ونومي ثقيل ماذا أستطيع أن افعل لكي أستيقظ من أول صوت ولا أتحدث بشيء

2010-10-27
2 إجابة
النطق بالكلمات أو الأصوات أثناء النوم أحد أنواع اضطرابات النوم ويتضمن النطق الواضح أثناء النومِ بدون معرفة الشخص النائم، وهذا شائع خصوصاً بين الأطفال والشباب، يمكن أن يحدث الكلام أثناء أي مرحلة خلال دورة النوم، مع أن الحديث الأوضح يكون غالبا في مرحلة النوم الخفيف، والأشخاص أثناء المراحل المبكّرة للنومِ يمكن أن يقوموا بمحادثات كاملة أثناء نومهم أكثر من مرحلة النوم العميق، التي يمكن أن يقوم فيها النائم بالتأوه وإصدار ضجيج غير مفهوم. الأشخاص الذين يتحدثون أثناء نومهم غالبا لا يعرفون ذلك، أما العوامل المسئولة عن الكلام اثناء النومِ فهي اِضطرابات القلق، الإجهاد، والحمّى، وفي أكثر الحالاتِ لا يعد الكلام أثناء النوم حالة خطيرة، ويمكن أن يختفي مع مرور الوقت والعمر، وقد يرتبط الكلام أثناء النوم باضطرابات النومِ الأخرى، وهذا يستوجب فحص طبي لتحديد السبب. الابتعاد عن تناول الكحول، والأطعمة الثقيلة، والأدوية والمخدرات، والحصول على ساعات كافية من النوم، وعدم تناول وجبة طعام ثقيلة قبل وقت النوم، الاستيقاظ المبكر والنوم وفقا لبرنامج يومي ثابت. الأدوية - هذا البرنامجِ يتضمّن تعليم المريض حول استعمال الحبوب المضادات للكآبة أو الحبوب المنومِّة للتَرويج للنوم. العلاج السلوكي الإدراكي - في هذا البرنامجِ، يتم تجهيز المريض بإستراتيجيات فعّالة طويلة المدى للتَغلب على القلق أو الإجهاد. 1
طاقم الطبي
النطق بالكلمات أو الأصوات أثناء النوم أحد أنواع اضطرابات النوم ويتضمن النطق الواضح أثناء النومِ بدون معرفة الشخص النائم، وهذا شائع خصوصاً بين الأطفال والشباب، يمكن أن يحدث الكلام أثناء أي مرحلة خلال دورة النوم، مع أن الحديث الأوضح يكون غالبا في مرحلة النوم الخفيف، والأشخاص أثناء المراحل المبكّرة للنومِ يمكن أن يقوموا بمحادثات كاملة أثناء نومهم أكثر من مرحلة النوم العميق، التي يمكن أن يقوم فيها النائم بالتأوه وإصدار ضجيج غير مفهوم. الأشخاص الذين يتحدثون أثناء نومهم غالبا لا يعرفون ذلك، أما العوامل المسئولة عن الكلام اثناء النومِ فهي اِضطرابات القلق، الإجهاد، والحمّى، وفي أكثر الحالاتِ لا يعد الكلام أثناء النوم حالة خطيرة، ويمكن أن يختفي مع مرور الوقت والعمر، وقد يرتبط الكلام أثناء النوم باضطرابات النومِ الأخرى، وهذا يستوجب فحص طبي لتحديد السبب. الابتعاد عن تناول الكحول، والأطعمة الثقيلة، والأدوية والمخدرات، والحصول على ساعات كافية من النوم، وعدم تناول وجبة طعام ثقيلة قبل وقت النوم، الاستيقاظ المبكر والنوم وفقا لبرنامج يومي ثابت. الأدوية - هذا البرنامجِ يتضمّن تعليم المريض حول استعمال الحبوب المضادات للكآبة أو الحبوب المنومِّة للتَرويج للنوم. العلاج السلوكي الإدراكي - في هذا البرنامجِ، يتم تجهيز المريض بإستراتيجيات فعّالة طويلة المدى للتَغلب على القلق أو الإجهاد.
النطق بالكلمات أو الأصوات أثناء النوم أحد أنواع اضطرابات النوم ويتضمن النطق الواضح أثناء النومِ بدون معرفة الشخص النائم، وهذا شائع خصوصاً بين الأطفال والشباب، يمكن أن يحدث الكلام أثناء أي مرحلة خلال دورة النوم، مع أن الحديث الأوضح يكون غالبا في مرحلة النوم الخفيف، والأشخاص أثناء المراحل المبكّرة للنومِ يمكن أن يقوموا بمحادثات كاملة أثناء نومهم أكثر من مرحلة النوم العميق، التي يمكن أن يقوم فيها النائم بالتأوه وإصدار ضجيج غير مفهوم. الأشخاص الذين يتحدثون أثناء نومهم غالبا لا يعرفون ذلك، أما العوامل المسئولة عن الكلام اثناء النومِ فهي اِضطرابات القلق، الإجهاد، والحمّى، وفي أكثر الحالاتِ لا يعد الكلام أثناء النوم حالة خطيرة، ويمكن أن يختفي مع مرور الوقت والعمر، وقد يرتبط الكلام أثناء النوم باضطرابات النومِ الأخرى، وهذا يستوجب فحص طبي لتحديد السبب. الابتعاد عن تناول الكحول، والأطعمة الثقيلة، والأدوية والمخدرات، والحصول على ساعات كافية من النوم، وعدم تناول وجبة طعام ثقيلة قبل وقت النوم، الاستيقاظ المبكر والنوم وفقا لبرنامج يومي ثابت. الأدوية - هذا البرنامجِ يتضمّن تعليم المريض حول استعمال الحبوب المضادات للكآبة أو الحبوب المنومِّة للتَرويج للنوم. العلاج السلوكي الإدراكي - في هذا البرنامجِ، يتم تجهيز المريض بإستراتيجيات فعّالة طويلة المدى للتَغلب على القلق أو الإجهاد. 2
طاقم الطبي
النطق بالكلمات أو الأصوات أثناء النوم أحد أنواع اضطرابات النوم ويتضمن النطق الواضح أثناء النومِ بدون معرفة الشخص النائم، وهذا شائع خصوصاً بين الأطفال والشباب، يمكن أن يحدث الكلام أثناء أي مرحلة خلال دورة النوم، مع أن الحديث الأوضح يكون غالبا في مرحلة النوم الخفيف، والأشخاص أثناء المراحل المبكّرة للنومِ يمكن أن يقوموا بمحادثات كاملة أثناء نومهم أكثر من مرحلة النوم العميق، التي يمكن أن يقوم فيها النائم بالتأوه وإصدار ضجيج غير مفهوم. الأشخاص الذين يتحدثون أثناء نومهم غالبا لا يعرفون ذلك، أما العوامل المسئولة عن الكلام اثناء النومِ فهي اِضطرابات القلق، الإجهاد، والحمّى، وفي أكثر الحالاتِ لا يعد الكلام أثناء النوم حالة خطيرة، ويمكن أن يختفي مع مرور الوقت والعمر، وقد يرتبط الكلام أثناء النوم باضطرابات النومِ الأخرى، وهذا يستوجب فحص طبي لتحديد السبب. الابتعاد عن تناول الكحول، والأطعمة الثقيلة، والأدوية والمخدرات، والحصول على ساعات كافية من النوم، وعدم تناول وجبة طعام ثقيلة قبل وقت النوم، الاستيقاظ المبكر والنوم وفقا لبرنامج يومي ثابت. الأدوية - هذا البرنامجِ يتضمّن تعليم المريض حول استعمال الحبوب المضادات للكآبة أو الحبوب المنومِّة للتَرويج للنوم. العلاج السلوكي الإدراكي - في هذا البرنامجِ، يتم تجهيز المريض بإستراتيجيات فعّالة طويلة المدى للتَغلب على القلق أو الإجهاد.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

19,674 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 4 دقائق

ابتداءً من 5 USD فقط ابدأ الآن

الأسئلة الأكثر تفاعلاً

أطباء متميزون لهذا اليوم
site traffic analytics