. انا عمرى 21 سنة واعانى من التوتر والقلق بداية التوتر وانا فى المرحلة الابتدائية كنت دائما اسمع عن الموت واصدقائى يحكو لى عن الموت فتاثرت بهذة المواضيع ويقيت معى عقدة من الموت وكنت احيانا اشعر بخوف شديد واجرى فى الشقة وبعدين اهدى وكان مفيش حاجة حصلت لحد مكبرت وعرفت مفيش حاجة وانى لو مسكت نفسى ومجرتش مفيش حاجة حتحصلى وفعلا عملت كدا واتحسنت جدا وبقيت لما اشعر بلحطة القلق والخوف دى امسك نفسى ومجريش وفى المرحلة الثانوية حصل موت مفاجىء لقريبة لى خلانى بعدها تعبانة جدا نفسيا ومش بعرف انزل الشارع لوحدى لازم حد معايا لحد وصل انى بقلق حتى لو مع حد ورحت لدكتورة نفسية ادتنى دواء مضاد للاكتئاب ومشيت معاة تقريبا 6 شهور ووقفتوا ودخلت الكلية بتعتى وكان الخوف دا قل جدا اة بتوتر لان دى تقريبا طبيعتى بس قل يعنى والحمد الله حتى لما بيزيد وابقى من الخوف عوزة اضرب نفسى بس محدش بيشوفنى بس قلت دى برضوا حاليا انا خلصت جامعة وقضيت الاربع سنوات كويسة التوتر بيجيلى قبل البريود واحيانا لما اكون مديقة من حاجة ولما احكى عليها لممتى او حد من اصدقائى ببقا كويسة بس الان بقالى شهرين احس بالخوف والتوتر لاى سبب بيجلى فجاة كدا التوتر دا ضربات قلب بتزيد واديا تترعش واخاف جدا وابقى عوزة حد يهدينى كدا ولما حد يهدينى ابقى كويسة بس انا عوزة الخوف دا يروح منى والتوتر دا لانى واعرف اتحكم فى التوتر لما يحصلى يعنى محدش يهدينى انا اهدى نفسى منة ازاى لانى بقالى شهرين مش مبسوطة ومش حسة انى سعيدة خالص حتى خروجى مع اصدقائى او خطيبى مش بيبسطنى وببقا عوزة اروح من شدة المديقة بشعر بزهق من جوايا وتوتر ناس نصحونى بالرياضة والشغل حيخلينى اطلع من الحالة دى انا عوزة راى حد متخصص اعمل اية وياريت ميكونش فى علاج مهدىء يعنى تنصحونى بالرياضة او اشغل وقتى او اعمل اية لازالة التوتر وهل دا طبيعى ولا اية انا خيفة افضل طول عمرى كدا وانا حتجوز انشاء الله كمان سنة وخيفة افضل كدا ا وخيفة يكون الحاجة دى بداية حالة نفسية اشد من كدا رجوا افادتى لانى تعبت من كتر التفكير ومش عرفة استمتع بالحياة قلولى اعمل اية وانا حعملة بعيدا عن المهدئات ا

عدد الإجابات: 1
أعتقد بأنك قد قمت بتقديم التشخيص المناسب ,فربما كنت تعانين من القلق والإكتئاب.تستطيعين مساعدة نفسك فعلاً عن طريق الإلتزام بممارسة الرياضة كما نصحك البعض لأن الرياضة تخفف من الشعور بالتوتر وتحسن المزاج، بالإضافة إلى ممارسة التأمل واليوغا إن كان ذلك باستطاعتك. قومي أيضا بتعلم ممارسة الإسترخاء عن طريق التنفس العميق من البطن عند شعورك بالتوتر أو بممارسة الإسترخاء العضلي الذي يستطيع تدريبك عليه المستشار النفسي. كما أن العمل بمهنة تناسب تخصصك مفيد أيضا لأنه يحقق لك الشعور بالإنجاز ومخالطة الآخرين. أما إن استمرت الأعراض ولم تشعري بالتحسن فيجدر بك زيارة الأخصائي النفسي ليحدد طريقة العلاج الأنسب.
هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
أسئلة ذات صلة
احصل على إجابة لسؤالك خلال ثواني عبر مكالمة هاتفية‎
حياة عصفور - الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد - السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين - مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد - الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
1 2 4